صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

كندا وجهة صيفية جاذبة للسياح الإماراتيين بعد قرار إلغاء التأشيرة

متعاملان في شركة سياحة وسفر (الاتحاد)

متعاملان في شركة سياحة وسفر (الاتحاد)

رشا طبيلة (أبوظبي)

توقع مديرو مكاتب سفر وسياحة وخبراء أن يرتفع الطلب من المواطنين على السفر إلى كندا بين 20 إلى 30% بعد إصدار قرار إعفائهم من التأشيرة، لا سيما للموسم الصيفي حيث تعد وجهة صيفية جاذبة لاعتدال طقسها.
وكانت كندا أعلنت أول أمس إعفاء مواطني دولة الإمارات من متطلبات تأشيرة الدخول إليها، وذلك اعتباراً من تاريخ 5 يونيو 2018، حيث لن يحتاج المواطنون الإماراتيون إلى استخراج تأشيرة دخول للسفر إلى كندا للإقامة لفترة قصيرة «تصل لمدة ستة أشهر» أو لأغراض الأعمال أو زيارة العائلة أو الأصدقاء أو السياحة، ويحتاج المواطنون الإماراتيون مثلهم مثل غيرهم من المسافرين المعفيين من تأشيرة الدخول إلى الحصول على تصريح سفر إلكتروني «eTA» للسفر إلى كندا أو المرور عبر أي مطار كندي.
وقال صلاح الكعبي المدير التنفيذي لشركة بافاريا للعطلات « من المتوقع أن يرتفع الطلب على كندا من المواطنين بنسبة تتراوح بين 20 إلى 30% بعد إصدار قرار إعفائهم من التأشيرة حيث إنها تعد وجهة صيفية جاذبة للعائلات الإماراتية. وأضاف « تعد كندا وجهة محببة في الصيف حيث تتميز بجوها المعتدل بينما شتاؤها قارس لذلك نتوقع أن تشهد إقبالا خلال الموسم الصيفي وأن تكون وجهة جديدة للمواطنين».وأكد «دورنا حاليا يتمثل في إعداد حزم وعروض خاصة بالتعاون مع شركائنا في كندا مناسبة للعائلات الإماراتية لتشجيعهم على السفر إليها بالصيف». وقال سعود الدرمكي الرئيس التنفيذي ومؤسس «بريميير» للسفر والسياحة، «تشهد كندا إقبالا كبيرا من المواطنين بعد القرار وذلك بهدف السياحة والتجارة».
وأضاف «نبدأ بإعداد خطط ترويجية وحزم خاصة للمواطنين للسفر إلى كندا».
وتوقع أن يستقبل المكتب طلبات من مواطنين للسفر إلى كندا خلال الموسم الصيفي، لا سيما أنها وجهة صيفية لاعتدال طقسها مقارنة بالشتاء.
وأشار إلى أنه في السابق لم يكن الإقبال كبيرا على كندا بهدف السياحة بسبب تردد المواطنين من القيام بإجراءات التأشيرة وعامل الوقت، وكما في الوقت الراهن لا يوجد أي معوقات للمواطنين تمنعهم من الذهاب إليها، وأضاف الدرمكي « كندا تضم وجهت سياحية جاذبة إلى جانب توفر عنصر الأمن والأمان».
وقال إبراهيم الذهلي الخبير في القطاع السياحي «تعد خطوة إعفاء المواطنين من تأشيرة دخول كندا خطوة ممتازة حيث سترفع من الطلب إليها بهدف السياحة من العائلات الإماراتية».
وأكد الذهلي أن كندا تعد وجهة سياحية مميزة حيث تتميز بمناظرها الطبيعية مثل شلالات نياجارا على سبيل المثال إلى جانب طقسها المعتدل في الصيف وتوفر عنصر الأمن والأمان.
وتوقع أن يزيد الطلب من المواطنين للسفر إلى وجهتين في آن واحد وهي الولايات المتحدة الأميركية وكندا في نفس الوقت لقربهما من بعض، مشيرا إلى أن توفر الرحلات المباشرة إليها من الناقلات الوطنية.

بومجارتنر: تعزيز الروابط السياحية والثقافية

قال بيتر بومجارتنر، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران: «نرحب بقرار الحكومة الكندية رفع متطلبات التأشيرة عن المواطنين الإماراتيين المسافرين إلى كندا للإقامة لفترات قصيرة، حيث تسهم هذه الخطوة بكل تأكيد في تعزيز الروابط السياحية والثقافية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وكندا، والتي تأتي امتداداً للعلاقات الراسخة بين الدولتين». وأكد لـ «الاتحاد» «نتوقع أن يترك هذا الإعفاء من متطلبات التأشيرة تأثيراً إيجابياً كبيراً لاسيما على رحلاتنا إلى تورونتو، والتي تحظى بإقبال كبير منذ إطلاقنا للخدمة عام 2005. وسوف نستمر في استكشاف السبل الجديدة لخدمة ضيوفنا المسافرين بين دولة الإمارات وكندا، وضمان توفير أعلى مستويات الراحة وأفضل قدرات الربط لهم». وتسير الاتحاد للطيران 3 رحلات أسبوعياً إلى تورونتو.