الاتحاد

الرئيسية

استئناف مفاوضات إيران وأوروبا 21 ديسمبر


عواصم- وكالات الأنباء: يلتقي المفاوضون الأوروبيون والإيرانيون في 21 ديسمبر الحالي لاستئناف المفاوضات حول الملف النووي الإيراني· وذكرت مصادر دبلوماسية غربية أن الطرفين سيلتقيان بدون الروس رغم اقتراح موسكو تسوية بشأن تخصيب اليورانيوم الإيراني، وأشارت المصادر إلى أن الترويكا الأوروبية ليست متأكدة من الحصول على ضمانات من طهران بتعليق أنشطتها النووية· وأعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية غلام رضا آغا زاده أن ايران ستستأنف عملية تخصيب اليورانيوم لكن ذلك لن يتم طالما تجري مفاوضات مع دول الاتحاد الاوروبي·
وتزايدت الضغوط الدولية على إيران خلال الساعات القليلة الماضية إثر تصريحات الرئيس محمود أحمدي نجاد التي شكك فيها في المحارق النازية، ووصف إسرائيل بأنها 'سرطان' داعيا لنقلها إلى أوروبا· وفي هذا الإطار أصدر مجلس الأمن الدولي بيانا دان فيه تصريحات الرئيس الإيراني وأيد 'النداء العاجل' الذي توجه به الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان 'للتصدي لمثل هذا الإنكار وتثقيف الشعوب بالوقائع التاريخية الموثقة للمحرقة' التي قال إن ثلث الشعب اليهودي قضى خلالها· وأشار مجلس الأمن إلى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة تبنت الشهر الماضي قرارا يرفض أي 'إنكار للمحرقة باعتبارها حدثا تاريخيا، سواء كان هذا الإنكار كاملا أم جزئيا'· من جانبه بعث السفير الاسرائيلي لدى هيئة الأمم المتحدة داني جيلرمان برسالة عاجلة إلى أمينها العام كوفي عنان يحثه فيها على اتخاذ إجراءات فورية ضد إيران· وذكرت صحيفة 'يديعوت أحرونوت' الاسرائيلية أن جيلرمان طالب المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات فورية ضد إيران ردا على تصريحات نجاد·

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة تجري تجربة على صاروخ متوسط المدى