الاتحاد

دنيا

حرق زوجين لاتهامهما بممارسة الشعوذة

جوهانسبرج (د ب أ) - ذكرت الشرطة أمس أن زوجين جنوب أفريقيين لقيا حتفهما إثر قيام مجموعة من الغوغاء بإضرام النار فيهما بسبب اتهامهم لهما بممارسة أعمال الشعوذة. ومن الواضح أن الجناة اتهموا الرجل (66 سنة)، وزوجته (60 سنة)، بقتل حفيدتهما من خلال أعمال الشعوذة، ودفنها في منزلهما. وكانت الحفيدة البالغة من العمر 16 عاما قد توفيت في المستشفى، قبل أسبوع بعد تناولها جرعة زائدة من الأدوية.
وقالت الشرطة إنها وصلت إلى المنزل في منتصف الليل ووجدت النار مشتعلة فيه. وعثر على الرجل مقتولا في الشارع، بينما زوجته احترقت حتى الموت في مخدعهما.

اقرأ أيضا