الاتحاد

الاقتصادي

نقص المعروض ومخاوف التضخم وطلبات صناديق الاستثمار ترفع أسعار الذهب


سجل المعدن الأصفر ارتفاعات متتالية خلال تعاملات الأسبوع الماضي، مدعومة بمجموعة من العوامل الفنية والأساسية التي مكنته من تجاوز أعلى مستوياته في ربع قرن تقريبا، وخلال تعاملات نهاية الأسبوع ارتفع سعر الذهب الى 525,5 دولار للاوقية (الاونصة) لاول مرة منذ نحو ربع قرن وسط اقبال من المستثمرين خاصة في اسيا على شرائه بعد ان حقق مكاسب بلغت 15 بالمئة في الشهر الأخير فقط، وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية الى 524,60 دولار للاوقية بالمقارنة مع 519,50 دولار في أواخر المعاملات في نيويورك الخميس الماضي، وكانت عوامل منها نقص المعروض من الذهب وارتفاع الطلب العالمي عليه والمخاوف المتعلقة بالتضخم وتنامي طلب صناديق الاستثمار على المعادن النفيسة وغيرها من السلع الاولية قد أطلقت العنان لموجة من المضاربات رغم تحذيرات من أن الاسعار مبالغ فيها·
وقال الان وليامسون من اتش· اس· بي· سي 'النشاط في سوق الذهب يظل مبهرا وسط عمليات شراء نشطة'·· ويقبل مديرو الاستثمار على الشراء في حين يضارب بعض المستثمرين على مشتريات محتملة من جانب بعض البنوك المركزية التي ظلت على مدى فترة طويلة تبيع الذهب·
وفي نوفمبر الماضي ابدت روسيا والأرجنتين وجنوب افريقيا رغبتها في زيادة ما بحوزتها من الذهب على الرغم من بيع البنوك المركزية الاوروبية أكثر من مئة طن من احتياطياتها من الذهب منذ سبتمبر الماضي، وتدعم سعر الذهب الذي يستخدم كاستثمار وفي صناعة الحلي كذلك بارتفاع اسعار النفط وتزايد المخاوف التضخمية وعمليات الشراء النشطة من جانب اليابانيين·
لكن الكثيرين يشعرون بالقلق من عمليات بيع من جانب صناديق الاستثمار بسبب مراكز دائنة كبيرة في بورصتي نيويورك وطوكيو للسلع الأولية، وارتفع سعر الذهب بنسبة 20 بالمئة منذ بداية العام وتضاعف سعره في خمس سنوات، وارتفعت أسعار بقية المعادن النفيسة فزاد سعر البلاتين إلى 999 دولارا للاوقية من 998 دولارا عند اقفاله السابق في نيويورك، وارتفع سعر البلاديوم إلى 298 دولارا وهو أعلى مستوى له منذ ابريل عام 2004 بالمقارنة مع 278 دولارا، وزاد سعر الفضة إلى 8,98 دولار للاوقية بالمقارنة مع 8,88 دولار·
وسجلت عملة الملاذ الآمن منذ مطلع الأسبوع الماضي ارتفاعات متتالية، كن أكبرها ذلك المستوى الذي أعلن بنهاية تعاملات الجمعة الماضي، وخلال تعاملات منتصف الأسبوع الماضي أغلق الذهب في أوروبا على 517,0 دولارا للاوقية ارتفاعا من 513,90 دولار للاوقية في التعاملات السابقة بنيويورك، وصعد الذهب في اوائل التعاملات الاسبوع الى 518,50 دولار للاوقية وهو اعلى مستوياته في اكثر من 24 عاما، وقاد صعود المعدن الاصفر مشتريات صناديق الاستثمار وتحول مستثمرين من السندات وقطاعات اخرى·
وزادت الفضة الى 8,82 دولار للاوقية خلال منتصف الاسبوع مقارنة بـ 8,86 دولار مسجلة أعلى مستوى منذ اغسطس ،1987 وارتفع البلاتين الى 995 دولارا للاوقية من 991 دولارا، إلا أنه أقل من مستوى بداية الأسبوع البالغ 1006 دولارات التي كانت أعلى مستوى منذ مارس ،1980 وبلغ البلاديوم 275 دولارا للاوقية مقارنة مع 274 دولارا للاوقية، ووصل في وقت سابق الى 278 دولارا مسجلا أعلى مستوى منذ ابريل ·2004
وأرجع الخبراء ارتفاع أسعار الذهب خلال تعاملات الاسبوع الماضي إلى اقبال صناديق الاستثمار على شراء المعدن النفيس الذي يتفوق على الاصول التقليدية مثل الاسهم والسندات مستندا إلى عوامل السوق القوية، لكن محللين قالوا إن الذهب مازال معرضا بشدة لان تتحول الصناديق الاستثمارية إلى بيعه لجني الارباح بعد أن حقق مكاسب حادة في الاسابيع القليلة الماضية مدعوما بالمخاوف من التضخم وارتفاع اسعار النفط واهتمام المستثمرين بشراء المعدن الاصفر وغيره من السلع الاساسية·

اقرأ أيضا

احتدام الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين