الاتحاد

عربي ودولي

تعاون أميركي - صيني حول افغانستان والعراق والانتشار النووي


واشنطن - اف ب : اعلنت وزارة الخارجية الاميركية ان الولايات المتحدة والصين تفكران في تعاون محتمل حول مواضيع مختلفة مثل العراق وافغانستان وايران وكوريا الشمالية وذلك بعد محادثات بين كبار المسؤولين·
وقال نائب وزيرة الخارجية الاميركية روبرت زوليك بعد الجولة الثانية من 'الحوار الاميركي الصيني رفيع المستوى' انه 'يمكننا السعي الى الاهداف السياسية نفسها مع مقاربات مكملة لكن بدون انتهاج السياسات نفسها في كل الاوقات'·
واضاف زوليك الذي ترأس الجانب الاميركي انهما بحثا في 'الطريقة التي يمكن للصين عبرها ان تعمل مع الولايات المتحدة وجهات اخرى لمواجهة تحديات مثل العراق وافغانستان وايران وكوريا الشمالية'·وتابع انه تم ايضا بحث 'المصالح المتقاطعة' في مكافحة الارهاب ومنع انتشار اسلحة الدمار الشامل وامن الطاقة وخفض مخاطر انتشار الاوبئة·واوضح في بيان 'اعتبرنا انه عبر استباق التحديات ومناقشة المشاكل بانفتاح بما يشمل المجالات التي قد لا نتفق فيها، يمكننا الدفع قدما بمصالحنا المشتركة وتبديد خلافاتنا'·
واعتبر زوليك ان المحادثات التي استمرت يومين كانت 'بناءة' في المساعدة على تعزيز التعاون الثنائي 'من اجل عالم آمن ومزدهر اكثر يحترم حقوق الانسان وسلطة القانون'·وترأس الوفد الصيني نائب وزير الخارجية داي بينجوو خلال المحادثات التي تأتي بعد اطلاق المحادثات الاستراتيجية في اغسطس في بكين·
وجاء الحوار اثر اقتراح من الرئيس الصيني هو جينتاو عرضه على الرئيس الاميركي جورج بوش قبل سنة وسط شكوك اميركية حول تعزيز القدرات العسكرية للصين وسلطتها الاقتصادية والمنافسة الحامية بين القوتين حول تنضيب الموارد الطبيعية· وقال زوليك ان الحوار قد يوجه التعاون بين الولايات المتحدة والصين في عدد من المجالات·
وحول برنامج ايران النووي، قال مسؤول في وزارة الخارجية الاميركية انه رغم اعتراف الطرفين بان المفاوضات الحالية مع طهران 'هي الطريق الصحيح' الا انهما لم يتفقا كليا حول وسيلة حل المسألة·
وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه 'هل نحن متفقون على كل جانب من طريقة تطبيق السياسات لتحقيق هذه الاهداف بما يتعلق بايران؟ بالطبع لا'· وتابع المسؤول 'اعتقد انه كان من اللافت ان الاهداف كانت مماثلة وان الصين تريد ان تظهر وكأنها تتصرف بحس من المسؤولية حيال القضايا المهمة المتعلقة بانتشار الاسلحة النووية'·
وقال زوليك ايضا ان المحادثات الاخيرة حول كيفية تعاون الجانبين في افريقيا وحول 'التشابك الخطير بين الارهاب واسلحة الدمار الشامل' ستوسع لتشمل مناطق اخرى مثل اميركا اللاتينية وجنوب ووسط آسيا·

اقرأ أيضا

القضاء الإيطالي يأمر بإنزال مهاجرين عالقين في سفينة إنقاذ منذ أسابيع