الإمارات

الاتحاد

«تنمية المجتمع بدبي»: ارتفاع الأنشطة التطوعية في 2016

دبي (الاتحاد)

كشفت هيئة تنمية المجتمع بدبي عن ارتفاع كبير في الأنشطة التطوعية التي سجلتها الهيئة خلال عام 2016، مقارنة بالسنوات السابقة لا سيما عام 2015، الأمر الذي ساهم بتحقيق وفر مالي قدر بحوالي خمسة ملايين درهم.
وأكد حريز المر بن حريز، المدير التنفيذي لقطاع الرعاية والتنمية الاجتماعية بهيئة تنمية المجتمع أن ارتفاع الوعي لدى الجهات والمؤسسات ببرنامج دبي للتطوع، وإطلاق تطبيق دبي للتطوع، ساهم في تسهيل عملية تسجيل الشركات والإعلان عن الفرص التطوعية، حيث ارتفع العدد الإجمالي للشركات المسجلة في البرنامج من 57 في عام 2015 إلى 156 في عام 2016، وهو ما يشكل ثلاثة أضعاف.
وأشار إلى ارتفاع عدد الساعات التطوعية بين عامي 2015، و2016 بمقدار 38396 ساعة تطوعية، ليبلغ بذلك عدد الساعات التطوعية الإجمالي التي قدمها المشاركون في برنامج دبي لتطوع منذ إطلاقه، حوالي 62,468 ساعة تطوعية، متوقعاً أن تتضاعف هذه الأعداد خلال العام الجاري، لاسيما أن التطوع يشكل أحد محاور عام الخير.
وقال: «يعتبر تبني ثقافة التطوع بشكل واسع في مجالات المجتمع كافة، أحد مستهدفات (عام الخير)، الأمر الذي يقدم دعماً حكومياً استثنائياً لهذا المفهوم المجتمعي الراقي، ويسلط الضوء على مجالاته وفرصه التي نسعى في هيئة تنمية المجتمع إلى تعزيزها وتنظميها».
وبلغ عدد المسجلين في برنامج دبي للتطوع، التابع لهيئة تنمية المجتمع، حوالي 6124 متطوعاً ومتطوعة، يشكل الإماراتيون نسبة 41% منهم، إضافة إلى متطوعين من 118 جنسية مختلفة. وتبلغ نسبة المتطوعين الذكور حوالي 41% من إجمالي المتطوعين، بينما تبلغ نسبة المتطوعات حوالي 59% من إجمالي عدد المتطوعين.

اقرأ أيضا

بوادر أمل بشأن كورونا في أوروبا واستعداد أميركي "للأسبوع الأصعب"