الاتحاد

دنيا

السيكوباتي مخادع والانطوائي مرفوض


محمد صلاح الدين:
رحلتنا مع الزواج الافتراضي وكيفية تأثير نمط أو نوع الشخصية في اتخاذ القرار، لا تزال مستمرة· وفي الحلقة السابقة تعرفنا على كيفية تعامل أصحاب الشخصيات الاعتمادية والبارانويدية والمزاجية والوسواسية مع قرار الزواج، ونواصل في هذه الحلقة رحلتنا مع نماذج أخرى من الشخصية وكيفية تعامل أصحابها مع هذا القرار المصيري·
صاحب الشخصية الهستيرية يختار زوجته بسطحية كاملة وتؤثر المظاهر على قراره بشدة، يكفيه جمال وجه المرشحة لكي تكون شريكة حياته، تكفيه أناقتها أو عذوبة صوتها أو حلاوة عينيها، فهو قد يتخذ قراره ويصر عليه لان صوت من اختارها شديد العذوبة أو لأنها تتمتع بعيون زبيدة ثروت، وهو لا يهتم بدراسة الموقف بتأن وعمق· قد تكون الفتاة التي اختارها لجمالها غير متعلمة أو لا تناسبه من حيث التفكير أو من أسرة شديدة التفكك·· ولكنه لا يلتفت الى كل ذلك في الوقت المناسب·
أما صاحب الشخصية النرجسية الذي يعاني من تضخم الذات بشكل كبير فإنه يختار زوجة المستقبل التي تضيف إلى ذاته المتضخمة أو المتورمة، فهو يختار مثلا أجنبية مختلفة عنه في اللغة والشكل والعادات والتقاليد، أو فتاة تلقت تعليمها في الخارج بحيث تسيطر عليها الثقافة الأجنبية، وقد يختارها شديدة الثراء مرتفعة المستوى الاجتماعي، كل ذلك حتى يضم صفاتها الى صفاته ويزيد من تضخم ذاته·
وصاحب الشخصية البين بين يندفع في القرار ويتسرع في العلاقة ويكاد الموضوع أن يتم في وقت قياسي، لكنه عادة ما ينتهي نهاية مؤسفة لأنه يصطدم بها وبأهلها· والمؤلم أن ذلك قد يكون بعد أن يتم ترتيب كل شيء للزواج وربما بعد تحديد موعد العرس وتوجيه الدعوات بالفعل· فالبداية تكون سريعة جدا والنهاية تكون أسرع· أما صاحب الشخصية السيكوباتية فيبحث عمن يستغلها بالزواج ويستفيد من ملكاتها وممتلكاتها· وهو شخصية تعددية يرتبط بالكثيرات في نفس الوقت ويعد كل منهن بالارتباط ويقنع كل واحدة بأنها المرغوبة والمطلوبة الوحيدة التي حركت مشاعره واستأثرت بقلبه· وبعد أن يحصل على فائدته منها يتركها ويبحث عن غيرها· هو إنسان متبلد العواطف، ولتبلد العواطف عنده هو لا يتورع عن الطلاق عندما تفقد زوجته قيمتها المادية·
أما صاحب الشخصية الانطوائية فهو من الشخصيات التي يصعب عليها الزواج بسبب طبيعة شخصيته، فهو قليل المعارف محدود العلاقات، كما انه غير مقنع للفتيات اللاتي يتقدم إليهن طالبا الارتباط لأنه قليل الكلام يفتقر الى اللياقة واللباقة وحسن الحوار، وكل فتاة تفضل الارتباط بالشخص الذي يفوقها في القدرة على التصرف وإدارة الأمور·· ولذلك فهو لا يتزوج إلا من قريبة أو جارة تعرفه وتعرف طباعه وتعلم أن مزاياه كثيرة لكنه غير قادر على إظهارها·وصاحب الشخصية السلبية العدوانية يبدي مرونة كبيرة في بدء العلاقة· لكن أهل العروس سيفاجأون به يعطل إتمام الزواج لأسباب واهية قد يقبلونها في أول الأمر لكنهم يشكون فيه اذا تكررت، وهي من قبل: لننتظر قدوم العيد، أو قدوم الأقارب من الخارج أو الانتهاء من ديكور الشقة، وهكذا تتكرر الأعذار لدرجة أنها قد تفسد مشروع الزواج بتمامه·

اقرأ أيضا