الاتحاد

الرياضي

قطار الملك في منعطف خطير بمحطة الوكرة


أسامة السويسي:
تختتم اليوم مباريات الجولة الثانية عشرة لدوري المحترفين القطري لكرة القدم عندما يلتقي قطر المتصدر مع الوكرة الذي ابتعد عن الصدارة مؤقتا وتبدأ المباراة الساعة الخامسة والنصف بتوقيت الدوحة على استاد ثاني بن جاسم بنادي الغرافة· وعلي نفس الملعب يلتقي الريان مع الخور الساعة السابعة والنصف·
تتسم مباريات الملك القطراوي والموج الازرق الوكراوي بالاثارة والندية دائما ويسعى الوكرة الى الثأر ورد الاعتبار لسابق خسارته في الدور الاول امام قطر 1/2 بينما يسعي قطر لتأكيد التفوق على الوكراوية·· وتأكيد جدارته بالفوز ذهابا خاصة وان اللقاء الاول حسمه خطأ لمدافع الوكرة محمد مدابو عندما سجل بالخطأ هدفا في مرماه في بداية انتشار ظاهرة الاهداف الصديقة هذا الموسم في الدوري القطري·
يدافع قطر خلال المبارة عن قمة الدوري التي ارتقى اليها في ختام القسم الاول وواصل العزف المنفرد عليها مع بداية القسم الثاني وحقق فوزا ثمينا في الاسبوع الماضي على حساب الاهلي بهدفين نظيفين وارتفع رصيده الى 23 نقطة ويخوض المباراة تحت شعار لا بديل عن النقاط الثلاث للابتعاد في الصدارة والحفاظ على فارق النقاط الست التي تفصله عن اقرب المنافسين ويخوض المباراة بتشكيلة متكاملة بعد شفاء المدافع المغربي امين الرباطي ويلعب امامه الثنائي رشيد نهنك ومدحت مصطفى ويقود الجزائري علي بن عربية خط الوسط ومعه ياسر نظمي ومحمد ياسر ومعمر عبد الرب ومشعل مبارك وفي الهجوم الثنائي الخطير العماني عماد الحوسني والاورجوياني سيبستيان سوريا· ولن يتمكن البلجيكي ديمتري دافينوفيتش مدرب قطر من توجيه اللاعبين من دكة البدلاء حيث سيتابع اللقاء من المدرجات تنفيذا لعقوبة الايقاف التي تعرض لها من لجنة المسابقات بالاتحاد القطري لطرده في لقاء الاهلي·
وفي المقابل يخوض الوكرة المباراة ولا سبيل امامه غير الفوز للعودة مجددا لدائرة المنافسة على اللقب بعد حسارتيه المتتاليتين امام العربي صفر/1 والسد 1/3 وتجمد رصيده عند 15 نقطة هبط بها الى المركز السادس في لائحة الترتيب لكن الوكرة بقيادة مدربه العراقي عدنان درجال لم يفقد الامل في المنافسة على اللقب ويعود لصفوف الفريق اليوم المخضرم ضاحي النوبي بعد الشفاء من الاصابة ونايف الخاطر بعد انتهاء الايقاف ويلعب من البداية العماني فوزي بشير الذي اكتمل شفاؤه من الاصابة التي جلس بسببها على دكة البدلاء امام السد ولعب في الشوط الثاني لكنه لم يفلح في تغيير النتيجة·
وتتشابه اهداف الريان والخور في المباراة الثانية التي يسعى خلالها الفريقان لتحقيق الفوز للخروج من دائرة النتائج السلبية والابتعاد عن المؤخرة· ويبحث الريان عن فوز جديد يعيد للفريق هيبته المفقودة في الدوري هذا الموسم بعد النتائج المتردية التي ادت الى تغيير الجهازين الفني والاداري ويقود الفريق المدرب الفرنسي الجنسية المغربي الاصل حسن حرمة الله وفاز في المباراة الاخيرة على السيلية بصعوبة بالغة 3/2 وارتفع رصيده الى 14 نقطة احتل بها المركز السابع في الترتيب ويعود لصفوف الريان المهاجم الموهوب وليد جاسم بينما يغيب الكاميروني سالمون اولمبي للاصابة·
وعلى نفس الدرب يحاول الخور استعادة ذكريات الموسم الماضي الذي شهد تتويجه باول لقب في تاريخه عندما احتل المركز الثالث في الدوري ومن ثم تأهل للمربع الذهبي وفاز بكأس ولي العهد لكنه تراجع وبشدة هذا الموسم لعدم توافر البديل المناسب ولم يتمكن من سد الثغرات التي ظهرت لغياب اكثر من لاعب مهم ·· الخور خسر الاسبوع الماضي من العربي 1/2 ويقوده الفرنسي رينيه اكسبريا ويعود الى صفوفه المغربيان رشيد روكي ويوسف شيبو وينتظر ان تشهد المباراة اول مشاركة لنجم الفريق الجديد البحريني راشد الدوسري ·

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد سباقات «الإيذاع» في المرموم