الاتحاد

عربي ودولي

بوتين يأمل أن تعيد محادثات فنزويلا الوضع لطبيعته

فلاديميير بوتين

فلاديميير بوتين

عبّر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، عن أمله في أن تفضي المحادثات بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة بوساطة النرويج إلى إعادة الوضع في فنزويلا إلى طبيعته، وإنهاء الاضطراب السياسي هناك.

وكانت المعارضة في فنزويلا قالت الأحد، إنها ستجتمع مع ممثلين لحكومة الرئيس نيكولاس مادورو في باربادوس لإجراء محادثات بوساطة نرويجية في إطار جهود حل الأزمة السياسية في البلاد.

وكان الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عبّر عن "تفاؤله" بعد استئناف الحوار بين ممثلين عن حكومته وآخرين عن المعارضة، بهدف محاولة إيجاد حل للأزمة السياسية التي تهز فنزويلا منذ أشهر.

وأعلن مادورو في تصريح بثه تلفزيون "في تي في" الحكومي: "أنا متفائل جداً"، مضيفاً أن المفاوضين اجتمعوا "لخمس ساعات، وأرى أنه تدريجياً ومع التحلي بالصبر الاستراتيجي، سوف نفتح الطريق نحو السلام".

وقال زعيم المعارضة خوان جوايدو، الذي اعترفت به أكثر من 50 دولة باعتباره الرئيس الشرعي لفنزويلا، إن أي محادثات يجب أن تؤدي إلى حل دائم للأزمة، وينبغي ألا يستغلها الحزب الاشتراكي لكسب الوقت.

اقرأ أيضاً... مادورو: متفائل باستئناف الحوار مع المعارضة الفنزويلية

كان جوايدو قد استند إلى الدستور وأعلن نفسه رئيساً في يناير، بعدما رفض فوز مادورو بولاية جديدة في 2018 متهماً إياه بالتزوير. ولا يسيطر جوايدو على مؤسسات للدولة.

وروسيا والصين وكوبا حلفاء للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بينما يحظى زعيم المعارضة خوان جوايدو بدعم الولايات المتحدة وغيرها من الدول الغربية.

اقرأ أيضا

أميركا تفرض قيوداً على حركة دبلوماسيين إيرانيين وأسرهم