صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مسؤول كوري شمالي كبير يزور واشنطن تمهيداً لقمة ترامب-كيم

يتوجه جنرال كوري شمالي كبير إلى الولايات المتحدة، اليوم الثلاثاء، للقيام بزيارة هي الأولى على هذا المستوى لشخصية كورية شمالية منذ سنوات، وفق تقارير صحافية، فيما يحضر البلدان لقمة مرتقبة بين زعيميهما دونالد ترامب وكيم جونغ أون.

وصل الجنرال كيم يونغ شول إلى مطار العاصمة الصينية بكين، اليوم الثلاثاء. ويغادر إلى الولايات المتحدة غدا الأربعاء بعد محادثات مع المسؤولين الصينيين، بحسب وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء نقلا عن مصادر دبلوماسية.

وتأتي الزيارة في إطار تقارب دبلوماسي فيما تتسارع الاستعدادات للقمة التي لم تحسم مسألة انعقادها بعد بين الرئيس الأميركي والزعيم الكوري الشمالي في سنغافورة في 12 يونيو القادم.

وكان ترامب أعلن إلغاء القمة الأسبوع الماضي، مشيرا إلى "عدائية مفتوحة" من جانب الشمال. لكن الجانبين خففا، منذ ذلك الحين، خطابهما ويبدو أن مياه التحضيرات عادت إلى مجاريها.

والتقى مفاوضون أميركيون، يتقدمهم سفير واشنطن لدى الفلبين سونغ كيم، مع نظرائهم الكوريين الشماليين الأحد في قرية الهدنة بانموجوم التي تفصل بين الكوريتين.

وقالت وزارة الخارجية إن فريقا آخر يضم مسؤولين من البيت الأبيض توجه أيضا إلى سنغافورة لمناقشة المسائل اللوجستية.

وطالما كان الجنرال كيم يونغ شول اليد اليمنى للزعيم الكوري الشمالي، ولعب دورا بالغ الأهمية في الجولات الدبلوماسية الأخيرة الهادفة إلى إنهاء الأزمة النووية في شبه الجزيرة الكورية.

وخلال الحفل الختامي للألعاب الأولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ بكوريا الجنوبية، جلس إلى جانب ايفانكا ترامب ابنة الرئيس الأميركي.

كما رافق كيم جونغ اون في رحلتيه الأخيرتين إلى الصين للقاء الرئيس شي جينبينغ وأجرى محادثات مع وزير الخارجية مايك بومبيو عندما زار بيونجيانج.

وأثير جدل حول الجنرال كيم في كوريا الجنوبية حيث يتهم بالمسؤولية في التخطيط لحادثة غرق السفينة الحربية شيونان في 2010، والتي قتل فيها 46 بحاراً في هجوم تنفي كوريا الشمالية أي ضلوع لها فيه.

وسيحضر كيم في الولايات المتحدة لقاءات مكثفة بين المسؤولين الكوريين الشماليين والأميركيين.

من جهة ثانية، ذكرت شبكة "ان. اتش. كي" اليابانية إن كيم شانغ-سون، كبير موظفي كيم جونغ أون، وصل إلى سنغافورة أمس الاثنين، وبثت شريطا مصورا له في المطار بمواكبة ثلاثة حراس شخصيين.

والاثنين ايضا غادرت طائرة حكومية أميركية على متنها وفد يضم جو هيغين، كبير موظفي البيت الأبيض المسؤول عن العمليات، من قاعدة يوكوتا الجوية في اليابان، متوجهة إلى سنغافورة، بحسب شبكة "ان. اتش. كي".

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن المحادثات في المنطقة المنزوعة السلاح ستتواصل هذا الأسبوع بين مسؤولين أميركيين وكوريين شماليين.