الاتحاد

الرئيسية

العراق يغلق الحدود مع سوريا ويعلن الطوارئ

بغداد- الاتحاد ووكالات الأنباء:
قررت الحكومة العراقية امس إغلاق الحدود الدولية مع سوريا حتى إشعار آخر، واعلنت حالة الطوارئ في محافظتي نينوى والأنبار لمدة 30 يوما قابلة للإلغاء او التجديد واعتبار المنطقة المتاخمة لحدود المحافظتين وبعمق خمسة كيلومترات داخل الأراضي العراقية منطقة منزوعة السلاح يطبق عليها حظر التجول من العاشرة مساء حتى الثامنة صباحا·
ولم تشر الحكومة إلى أسباب القرار المفاجىء، وان كانت مصادر ربطته باقتراب موعد الانتخابات التشريعية في 15 ديسمبر الحالي· في وقت كانت المحكمة الجنائية أصدرت أمس أحكاما بالسجن على أربعة إرهابيين من الأردن وسوريا والجزائر بتهمة الانتماء إلى خلية تفجيرات في الموصل تابعة للإرهابي أبو مصعب الزرقاوي·
إلى ذلك، قاطع الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين أمس الجلسة الخامسة لمحاكمته وسبعة من أعوانه بقضية مجزرة الدجيل عام 1982 والتي شهدت الاستماع الى إفادتي شاهدين أحدهما حمل اسم 'الشاهد واو' الذي سرد من وراء الستار عمليات التعذيب التي حدثت في سجون الاستخبارات· وقد تقرر رفع الجلسة المقبلة إلى 21 ديسمبر الحالي، وسط تسريبات عن احتمال عقدها سرية لا علنية، وتحذيرات لخبراء قانونيين بضرورة امتثال صدام أمام المحكمة باعتباره متهما وإلا سيدخل اليها عمدا وبالقوة· فيما رأى الرئيس الأميركي جورج بوش أن المحاكمة تبرز التقدم الديموقراطي، وشدد من جهة ثانية على التقدم في مجال إعادة الإعمار وأن أعرب عن الأسف للفساد المستشري، مشددا على أنه لن يتم التساهل مع هذا الفساد·

اقرأ أيضا

بوتين: يمكن لأميركا نشر صاروخ "كروز" جديد في أوروبا