الاتحاد

الإمارات

80% نسبة الإنجاز في مشروع طريق الغيل برأس الخيمة

أعمال التنفيذ تشمل فصل مساري السير وتوسعة الطريق ليكون حارتين في كل اتجاه إلى جانب أعمال الإنارة

أعمال التنفيذ تشمل فصل مساري السير وتوسعة الطريق ليكون حارتين في كل اتجاه إلى جانب أعمال الإنارة

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أنجزت دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة 80% من مشروع طريق الغيل الممتد بطول 4.5 كيلومتر والذي يخدم مناطق عدة جنوب الإمارة، مثل أذن والغيل والمناطق المجاورة لهما، كما يسهم الطريق في تفادي الحوادث المرورية التي كانت تقع على الطريق القديم.
وتشمل أعمال التنفيذ فصل مساري السير، وتوسعة الطريق ليكون حارتين في كل اتجاه، إلى جانب أعمال الإنارة، ويتزامن هذا المشروع مع ثلاثة مشروعات للطرق تنفذها الدائرة حالياً، وسينتهي العمل فيها تباعاً العام الجاري، والمتمثلة في مشروع شارع المطاف الذي يمتد من منطقة المعيريض حتى الرمس بطول 7 كيلومترات ومشروع إنشاء طريق جديد يربط بين منطقة خزام والكورنيش، ومشروع ربط الطريق الدائري بمنطقة شمل.
وقال المهندس أحمد الحمادي، مدير عام الدائرة: إن طريق الغيل يعد من الطرق الحيوية والمهمة التي بدأت الدائرة تنفيذها خلال الفترة الماضية على مراحل عدة، ضماناًَ لعدم توقف حركة السير خلال عملية التنفيذ، حيث يخدم الشارع حركتي النقل الثقيل والخفيف على حد سواء، كما يخدم العديد من المناطق السكنية بالمنطقة.
وأوضح لـ«الاتحاد»، أن الدائرة أنجزت نحو 80 % من المشروع الذي جرى تقسيمه على مراحل عدة، وتم توسعة الطريق ليكون حارتين في كل اتجاه، كما تم فصل مساري السير لتفادي الزحام الشديد الذي كان الشارع يشهده في السابق، ما كان يؤدي إلى وقوع الحوادث المرورية، مشيراً إلى أن شوارع منطقتي الغيل وأذن والمناطق المجاورة لهما تشهد كثافة مرورية عالية، وهذا الشارع سيسهم في تسهيل حركة السير على هذه الشوارع.
وأضاف: «لدينا عدد من مشروعات الطرق تنفذها الدائرة حالياً، وسينتهي العمل فيها تباعاً، من بينها مشروع إحلال وتوسعة طريق المطاف الذي يمتد من دوار الهدف إلى دوار الرمس، وبطول نحو 7 كيلومترات، ويتوقع إنجاز هذا المشروع في أكتوبر من العام الجاري، وسيتضمن إحلال الطريق الحالي وتوسعته وإنشاء 4 تقاطعات، وتحويل دوار الهدف إلى إشارة مرورية، وسيستخدم الطريق الحالي حتى دوار سالك طريق خدمات داخلي، كما تنفذ الدائرة طريقاً جديداً للربط بين منطقة خزام وكورنيش القواسم، ويشمل هذا المشروع الكثير من التعديلات، من بينها تحويل تقاطع فندق رأس الخيمة إلى دوار، ويخدم هذه المشروع العديد من المناطق الحيوية ويسهل الوصول للدوائر الحكومية والمدارس، كما تعمل الدائرة على مشروع ربط منطقة شمل بالطريق الدائري.
وأكد مدير عام الدائرة أن معظم هذه المشروع سينتهي العمل فيها تباعاً لخدمة الأهالي والمقيمين بالإمارة، بالإضافة إلى مواكبة النهضة التي تشهدها الإمارة في القطاعات كافة، لافتاً إلى أن مشروعات الطرق التي جرى تنفيذها بالإمارة خلال السنوات الماضية، مثل الطريق الدائري وطريق النخيل، ساهمت في تخفيف الزحام المروري الذي كانت الإمارة تشهده في السابق، كما ساهمت هذه المشروعات في اختصار زمن الوصول لقلب المدينة وللمناطق السكنية المجاورة.

اقرأ أيضا

"اتصالات" توفر باقة الحج الجديدة بزيادة البيانات والمكالمات