الاتحاد

الرياضي

«البارسا» يغرق «أتلتيكو» بثلاثية في «كامب نو»

ميسي ونيمار وسواريز وفرحة الفوز الكبير على اتلتيكو (أ ف ب)

ميسي ونيمار وسواريز وفرحة الفوز الكبير على اتلتيكو (أ ف ب)

مدريد (أ ف ب)
فض برشلونة الوصيف شراكة المركز الثاني مع ضيفه أتلتيكو مدريد حامل اللقب عندما تغلب عليه 3-1 أمس الأول على ملعب «كامب نو» أمام 88500 متفرج في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم. وسجل الثلاثي البرازيلي نيمار (12) والأوروجوياني لويس سواريز (35) والأرجنتيني ليونيل ميسي (87) أهداف برشلونة، والكرواتي ماريو ماندزوكيتش (57 من ركلة جزاء) هدف أتلتيكو مدريد. واستعاد الفريق الكاتالوني توازنه بعد خسارته أمام ريال سوسييداد صفر-1 في المرحلة الماضية ورفع رصيده إلى 41 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف غريمه التقليدي ريال مدريد المتصدر الذي تغلب على ممثل كاتالونيا الثاني إسبانيول 3-صفر السبت الماضي، فيما تجمد رصيد أتلتيكو مدريد عند 38 نقطة وتراجع إلى المركز الثالث.
قدم برشلونة أفضل عروضه هذا الموسم ونجح في حسم نتيجة الشوط الأول في صالحه بتسجيله هدفين بل إنه كان بإمكانه التقدم بغلة أوفر بالنظر إلى الفرص الكثيرة التي أهدرها مهاجموه.
وقلص أتلتيكو مدريد الفارق مطلع الشوط الثاني من ركلة جزاء وكان قريبا من إدراك التعادل في مناسبتين قبل أن يبخر ميسي أحلامه بتسجيله الهدف الثالث.
وكاد ميسي يفتتح التسجيل عندما تلقى كرة من نيمار وتوغل داخل المنطقة لكنه سدد بيسراه بجوار القائم الأيسر (8).
ونجح برشلونة في افتتاح التسجيل عندما توغل ميسي داخل المنطقة ومرر كرة عرضية فشل سواريز في متابعتها والمدافع خوان فران في إبعادها فتهيأت أمام نيمار الذي تابعها داخل المرمى الخالي (12).
وأهدر نيمار فرصة التعزيز عندما تلقى كرة عرضية على طبق من ذهب من سواريز أمام المرمى تابعها برأسه بجوار القائم الأيمن (23).
وعزز برشلونة تقدمه بهدف ثان عندما تلقى ميسي كرة من سيرخيو بوسكيتس في منتصف الملعب فخدع الحكم بالتقاطها بيده مراوغا المدافع خيسوس جاميز قبل أن ينطلق بسرعة ويهيئها على طبق من ذهب لسواريز داخل المنطقة فتابعها بيمناه داخل المرمى (35).
وكاد الأوروجوياني دييجو جودين يقلص الفارق بضربة رأسية من مسافة قريبة مرت فوق العارضة بسنتمترات قليلة (48).
وحصل أتلتيكو مدريد على ركلة جزاء عندما تعرض جاميز للعرقلة داخل المنطقة من ميسي فانبرى لها ماندزوكيتش بقوة مقلصا الفارق (57).
ووجه ميسي الضربة القاضية لأتلتيكو مدريد عندما سجل الهدف الثالث بعد لعبة مشتركة مع الكرواتي إيفان راكيتيتش داخل المنطقة فمررها له الأخير فشل في متابعتها وارتطمت بقدم جارسيا وتهيأت أمام الأرجنتيني فتابعها داخل المرمى الخالي (87).
وارتقى إشبيلية إلى المركز الرابع بفوزه على مضيفه الميريا 2-صفر، وسجل الهدفين فيسنتي ايبورا (58) وخورخي اندوخار مورينو «كوكي» (63).
ورفع إشبيلية رصيده إلى 36 نقطة، متقدما بفارق نقطة على فالنسيا الذي تراجع إلى المركز الخامس بعد تعادله مع مضيفه سلتا فيجو 1-1، ويملك إشبيلية مباراة مؤجلة مع ريال مدريد.
وتخلص التشي من المركز الأخير بفوزه الثمين على مضيفه أتلتيك بلباو 2-1، وتقدم التشي بهدفين لفيكتور رودريجيز روميرو (17) والمغربي فيصل فجر (53) قبل أن يسجل ميكل سان خوسيه هدف الشرف لأصحاب الأرض في الدقيقة 73.
ورفع التشي رصيده إلى 14 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الأخير بفارق الأهداف أمام غرناطة الذي تراجع إلى المركز الأخير بتعادله مع مضيفه ريال سوسييداد 1-1، فيما تجمد رصيد أتلتيك بلباو عند 19 نقطة في المركز الثاني عشر.
وكان ريال سوسييداد البادئ بالتسجيل عبر الدولي المكسيكي كارلوس البرتو فيلا في الدقيقة 36 من ركلة جزاء، وأدرك فران ريكو التعادل من ركلة جزاء أيضا في الدقيقة 78. ورفع ريال سوسييداد رصيده إلى 19 نقطة في المركز الثاني عشر.
وكانت المرحلة افتتحت بتعادل ليفانتي مع ضيفه ديبورتيفو لا كورونيا صفر-صفر، واستكملت بفوز ريال مدريد على إسبانيول 3-صفر وإيبار على خيتافي 2-1 وتعادل ملقة مع فياريال 1-1.

اقرأ أيضا

رياض محرز: هدفنا الفوز ببطولة أمم أفريقيا وجوارديولا مدرب رائع