الاتحاد

الإمارات

«جنايات أبوظبي» تنظر قضية جلب 5 كيلو جرامات حشيش

نظرت محكمة جنايات أبوظبي، في جلستها أمس، قضية شاب أوروبي متهم بجلب نحو 5 كيلو جرامات من مادة الحشيش المخدرة إلى الدولة بقصد الاتجار.
وأنكر المتهم أمام هيئة المحكمة الاتهامات المنسوبة إليه وقال إنه مر قبل وصوله إلى مطار أبوظبي عبر مطارات عديدة، تستخدم أجهزة كشــف وإمكانيات لا تقل كفاءة عن الموجـــودة في مطار أبوظبي، لم تضبط مواد مخدرة في المنقـــولات العائدة إليه، والتي أكد أنها لم تكن تحتوي على أية مواد مخدرة، مشـــيرا إلى أن العبوة التي عثر فيها على المواد المخدرة كانت موجـــودة في مسكنه في أبوظبي، كـــما أنه تم ضبط المواد في أماكن متفرقة من المنزل وليس في مكان واحد.
وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 23 يناير الجاري، لحضور محام عن المتهم.
وحددت المحكمة جلسة يوم 24 من الشهر الجاري للنطق بالحكم في قضية عربي متهم بجلب وتعاطي مخدر الحشيش داخل عبوات تحتوي على طعام أحضره من موطنه، وتم ضبطه في مطار أبوظبي.
وأنكر المتهم معرفته بمخدر الحشيش الذي تم ضبطه، مشيرا إلى أنه حمل مأكولات لعدد كبير من أصدقائه وأنه تم استجوابه وتفتيشه ذاتياً، مؤكدا براءته من التهمة المنسوبة إليه.
ووجهت المحكمة سؤالا إلى المتهم حول تعاطيه الحشيش، وفقا لما أثبتته العينة التي أخذت من بوله فاعترف بتعاطي الحشيش في موطنه نافيا في ذات الوقت صلته بالحشيش الذي ضبط بحوزته.
كما نظرت المحكمة قضية مسنين عربيين اتهم أحدهما الآخر بالاعتداء عليه بالضرب، ما أدى إلى إصابته بعاهات في جسمه.
وأنكر المتهم أمام هيئة المحكمة الاتهامات المنسوبة إليه، وقال إن هناك قضايا عديدة أقامها الشاكي ضده وخسرها جميعا، بسبب تطليق ابنته من ابن الشاكي.
ووجهت المحكمة سؤالا للمجني عليه الذي كان حاضرا في الجلسة، حول من قام بالاعتداء عليه بالضرب وكيفية ذلك، فقال إن الواقعة تمت حوالي الساعة السابعة صباحا، حيث كان يقف أمام أحد المخابز لشراء بعض احتياجاته وأنه فوجئ عند عودته إلى سيارته بالمتهم يقف خلفها من جهة اليمين ويفتح بابها وهو بداخلها، حيث بدأ بضربه في وجهه واستمر في ذلك حتى نزف الدم من أنفه وأسنانه، حيث تراجع المتهم عندما رأى ذلك، مشيرا إلى أنه أغلق باب سيارته وتوجه على الفور إلى قسم الشرطة، لتقديم شكوى بالواقعة.
وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة يوم 23 يناير الجاري، وطلبت من النيابة العامة إعلان الطب الشرعي، وتكليف من يلزم لمعرفة رجلي الشرطة في مركز شرطة المدينة اللذين كانا حاضرين وقت وصول المجني عليه ودعوتهما للشهادة.

اقرأ أيضا

حاكم رأس الخيمة يستقبل سفير سنغافورة