الاتحاد

الإمارات

وفاة شخص وتسمم 36 بسبب أدخنة مواقد الفحم

توفي شخص وأصيب ستة آخرون بينهم عروسان في شهر العسل، في حادثين متفرقين خلال الأسبوع الحالي، بالتسمم بغاز أول أكسيد الكربون نتيجة استخدام مواقد فحم للتدفئة مع البقاء لفترات طويلة في غرف مغلقة، وتم نقلهم إلى مستشفى الذيد في الشارقة لتلقي العلاج·
كما استقبل مستشفى المفرق في أبوظبي 30 حالة تسمم مماثلة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية تم علاجها وغادرت المستشفى، وقال الدكتور حاتم العامري استشاري أمراض الجهاز التنفسي بمستشفى المفرق إن العائلات مثلت 80% من إجمالي الحالات المصابة وكان 70% من المصابين مواطنين·
وأوضح الدكتور ممدوح عبد المعطي استشاري ورئيس قسم التخدير والعناية المركزة في مستشفى الذيد أن الإصابات التي حدثت في الذيد كانت متفاوتة الخطورة، ووصلت الحالة الأولى متوفاة والثانية في حالة حرجة وفقدان كامل للوعي، وكانت الحالات الخمس الباقية متوسطة وحالتها في تحسن·
وذكرت مصادر في مستشفى الذيد أن خمسة أفراد من الجنسية الباكستانية يعملون في إحدى المزارع في مدينة الذيد وصلوا إلى المستشفى بينهم شخص متوفى (37 عاماً) تعرضوا لحالة تسمم نتيجة استنشاقهم غاز أول أكسيد الكربون·
وفي الحادث الثاني أصيب عروسان في شهر العسل ''سودانيان'' كانا يستخدمان مدفئة فحم، ويقطنان في إحدى الشقق السكنية في الذيد· وقام قريب لهما بإبلاغ المستشفى عن الحادث، مشيراً إلى أن الزوجين في غرفة العناية المركزة يتلقيان العلاج وحالتهما في تحسن· يذكر أن غاز أول أكسيد الكربون ينتج عن الاحتراق غير الكامل للفحم والخشب، ويحدث التسمم عند التواجد في مكان مغلق لفترة زمنية طويلة·

اقرأ أيضا