الاتحاد

الاقتصادي

إنجاز %70 من حوض الأحياء المائية بأبوظبي

من المصدر

من المصدر

أبوظبي (الاتحاد)

كشف مشروع القناة، وجهة المطاعم والترفيه المرتقبة على الواجهة البحرية في قلب العاصمة الإماراتية أبوظبي، عن وصول أعمال تطوير حوض الأحياء المائية الوطني إلى 70%، حيث يسير المشروع وفق المخطط لافتتاح أبوابه مطلع عام 2020.
ويمتد الحوض العملاق، الذي يضم 10 أقسام، على مساحة 7 آلاف متر مربع، ومن المنتظر أن يجذب قرابة مليون زائر سنوياً. ويشكل الحوض أحد المعالم الرئيسية لمشروع القناة الذي يتم تطويره من قبل شركة البركة الدولية للاستثمار، ومن المقرر افتتاحه بالكامل في الربع الأخير من عام 2020. ويحتضن الحوض أكثر من 33 ألف كائن بحري تم استقدامها من بيئاتها الأصلية حول العالم، بطريقة مسؤولة بيئياً، ولا تتسبب بانهيار الأنظمة البيئية الطبيعية لهذه الكائنات، وسيتولى الإشراف عليه فريق رفيع المستوى يضم 80 خبيراً واختصاصيا مؤهلاً في شؤون رعاية الكائنات البحرية. وتتناول الأقسام التعليمية في الحوض السبل التي يمكن من خلالها حماية البيئة والحفاظ على الكوكب.
وقال مدير عام «ذا ناشونال أكواريوم» بول هاميلتون: «يشكل هذا الحوض المشروع الثاني عشر في مسيرتي، والأكثر تميزاً فيها من حيث الحجم والتفرد والاهتمام بالتفاصيل، وسيقدم لمجتمع أبوظبي وزوارها من مختلف أنحاء العالم، تجربة فريدة».

اقرأ أيضا

المصارف تكثف جهودها لتوطين الوظائف الحيوية