الاتحاد

الإمارات

«مجلس الشارقة للشباب» يعقد جلسة عصف ذهني لدعم العمل الشبابي

الشارقة (الاتحاد)

عقد مجلس الشارقة للشباب، جلسة عصف ذهني لشباب إمارة الشارقة، شارك فيها أكثر من 100 شاب وشابة، بالتعاون مع سجايا فتيات الشارقة، ومراكز الناشئة وجامعة الشارقة، وذلك بهدف دعم العمل الشبابي للمجالس الشبابي، ومن خلال التفاعل مع الفئات الشبابية كافة، من الفئة العمرية بين 15 و30 سنة.
وتضمنت محاور جلسات العصف الذهني التي نضمها المجلس أهم التحديات التي تواجه الشباب، ووضع الحلول المناسبة لها، بالتعاون مع الشركاء الرئيسين، كالجهات الحكومية والخاصة، والمؤسسات التعليمية في إمارة الشارقة، وبحث سبل تعزيز التعاون بينها.
وشهدت الجلسة تفاعلاً كبيراً ناقش فيه الشباب حزمة من التحديات والقضايا ذات الصلة بالشباب، منها دورهم في تعزيز نهج الثقافة والمعرفة والعلوم والأدب والفنون الذي تتبناه إمارة الشارقة، ومساهمتهم في إجراء الدراسات الداعمة لرؤية الإمارة، والسعي في إنجاح الجهود المبذولة على صعيد التأهيل الأكاديمي والمهني والتدريب الميداني، حيث استطاع الشباب من خلال الجلسة الخروج بمجموعة من الأفكار والمقترحات لتنفيذ مجموعة من المبادرات المميزة في عام 2018، تضمن استغلال الطاقات الكامنة، والتي تخدم شباب إمارة الشارقة.
وقالت ندى عبدالله الطريفي، رئيس مجلس الشارقة للشباب «نحن على ثقة بأن شباب الشارقة المثقف قادر على تحويل التحديات إلى فرص حقيقية، ولا يكتمل عمل مجلس الشارقة للشباب إلا بمشاركة الشباب أنفسهم، حيث إن كلّ شباب إمارة الشارقة هم أعضاء في مجلس الشارقة للشباب، وبهم يصل المجلس لأن يكون أفضل نموذج في العمل الشبابي المشترك».
وأعرب عمار الحريمل الشامسي، عضو المجلس عن فخره بشباب الشارقة قائلاً «أفكار الشباب رائعة وحلولهم استثنائية ومبتكرة».

اقرأ أيضا

«#شكراً_محمد_بن_زايد».. تظاهرة حب تتصدر «تويتر»