الجمعة 30 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

محمد بن سعود يشهد ختام الملتقى التربوي الثاني

محمد بن سعود يشهد ختام الملتقى التربوي الثاني
29 ابريل 2011 00:48
(رأس الخيمة) - شهد سمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، صباح أمس، ختام فعاليات الملتقى التربوي الثاني، الذي نظمه مركز رعاية التميز التربوي، بمنطقة رأس الخيمة التعليمية، وأقيم تحت شعار “تميزنا رسالتنا”، وشمل حفلاً لتكريم نخبة من المتميزين والممارسين والأكاديميين والباحثين في إدارة الجودة في القطاع التربوي والمؤسسي. وتسلم سمو ولي عهد رأس الخيمة، درع الرئاسة الفخرية لرابطة المتميزين، من مدير منطقة رأس الخيمة التعليمية. وتم خلال الملتقى الذي حضره عبدالله حماد مدير منطقة رأس الخيمة التعليمية، وآمنة المعلا مديرة منطقة أم القيوين التعليمية، ونخبة من العاملين في الميدان التربوي، عرض تجارب وخبرات المشاركين الميدانية، ومشوارهم التميزي في الحقول التخصصية المختلفة. وقال نادر المندوس مدير مركز رعاية التميز التربوي بمنطقة رأس الخيمة التعليمية، إن الملتقى استهدف نشر ثقافة التميز في الميدان التربوي، وتوسيع دائرته، وزيادة الوعي به، واكتشاف الطاقات الإبداعية الكامنة في مختلف الميادين بما فيها التربوي والعمل على دعمها واستثمارها في عملية التطوير التربوي، من خلال تشجيع المتميزين على التقدم لجوائز التميز التربوي على مستوى المنطقة التعليمية والدولة بعد إعدادهم وتأهيلهم للمشاركة. وأوضح المندوس أن الملتقى عمل على تقديم خدمات تربوية متميزة عبر عرض تجارب المتميزين، ومناقشة الخبرات الواقعية والمجتمعية، والممارسات التربوية في هذا المجال، موضحاً أنه تم طرح رؤى واستراتيجيات للتميز في العمل المؤسسي، وتحفيز العاملين للارتقاء بفكرهم. وتضمن الملتقى عرض تجارب عدد من القيادات التربوية والمجمتعية، وهم عائشة سيف الخاجة الأمين العام لمجلس الشارقة للتعليم، والعقيد سلطان النعيمي المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب برأس الخيمة، وموزة مطر سبت موجهة الكيمياء بمنطقة رأس الخيمة التعليمية، والإعلامي عبدالله اسماعيل. وطرحت عائشة الخاجة تجربتها في التميز، وكيف تعاملت مع الصعوبات والعقبات التي واجهتها في الحياة، والتي خلقت منها تميزا وإبداعًا يشهد له مجالها في التربية والتعليم، تلتها عرض لتجربة التميز الخاصة بالعقيد سلطان النعيمي، وكيف ساهم التميز الذي نادى به الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في تطوير خدمات وأداء الإدارة الخاصة بالجنسية، وكيفية التعامل مع الموارد البشرية بمختلف المستويات، سواء من ناحية التطوير والتنمية الذاتية والتي تحققت منها مشاريع عدة مثل تزويد جميع منافذ الدخول والخروج بأجهزة كشف التزوير، وبصمة العين والوجه. كما قدمت موزة مطر ورقة العمل الخاصة بها والتي شرحت من خلالها أن الطموح والتميز ليس لهما سقف أو حدود، وهما منارة تسمو بأصحاب الهمم والعالية، ومن جانبه، قدم الإعلامي عبدالله إسماعيل ورقة عمل حول تجربته في مجال الإعلام التي بدأت معه منذ طفولته.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©