الاتحاد

الإمارات

السماح بزراعة الشعير بين خطوط الرودس ورفع سقف إنتاج الذرة الجافة


عبد الحي محمد:
كشفت دائرة البلديات والزراعة أمس عن تفاصيل الخطة الزراعية الجديدة التي اعتمدها قطاع الزراعة وتستمر حتى نهاية يوليو 2006 المقبل·وأكد سعادة عبد الله جمعه حارب العميمي وكيل الدائرة لقطاع الزراعة أن الخطة الجديدة تضمنت محاور عديدة لنجاح الموسم الزراعي وتوفير منتجات مزارع المواطنين من الخضروات في السوق المحلي بأسعار مناسبة·وأوضح سعادته أن الإتجاهات الأساسية للخطة ركزت على زيادة أعداد المزارع المسوقة ، أي التي يتم تسويق إنتاجها من المحاصيل الزراعية في مراكز التسويق في العام الحالي 2005/2006م ، مقارنة بالموسم الزراعي الماضي·
وأكد سعادته أن الخطة ركزت على إعادة توزيع المزارع إلى فئتين فقط عوضاً عن أربع فئات بحيث تكون الفئة الأولى للمزارع التي ملوحتها أقل من 4000 ج/ م (أي جزء من المليون) والفئة الثانية أكثر من 400/ ج / م ، والمزارع التي ملوحتها أقل من 4000 ج / م تزرع خضراوات و رودس، أما المزارع التي ملوحتها أكثر من 4000/ ج / م يتم زراعتها رودس فقط · كما حددت الخطة ارتفاع سقف الإنتاج للرودس إلى 7 أطنان والسماح للمزارعين وبصفة اختيارية بزراعة الشعير بين خطوط الرودس سواء كان ذلك في الزراعات الجديدة أو الزراعة المتواجدة بالمزرعة بعد الحش، وذلك حرصا على مصلحة المزارع ولزيادة دخله الشهري من توريد محصول الرودس خاصة في شهور الشتاء ( ديسمبر ويناير وفبراير) ·
وذكر أن الخطة أشارت إلى وضع خطة استزراع لكل مركز على حدة وبرنامج للتدريج الزراعي ·
كما تم رفع سقف الإنتاج للذرة الجافة في الخطة الجديدة حيث ازداد الطلب من المزارعين عليها بعد أن يتم درسها وتعبئتها في أكياس وبيعها للمزارعين واستخدامها أيضاً كأعلاف· كما تساهم الخطة الجديدة في توفير الخضروات لكافة مراكز التسويق الزراعي المنتشرة في أبوظبي والمنطقة الغربية بأسعار في متناول الجميع·
على صعيد آخر أدخلت محطة التجارب والأبحاث الزراعية في بني ياس أصنافا جديدة من الخضروات تتلاءم والبيئة المحلية من ناحية الجدوى الاقتصادية سواء من ناحية المياه أو تقليص النفقات في تكلفة الإنتاج مثل البروكلي وعباد الشمس·
وأكد سعادة وكيل الدائرة لقطاع الزراعة أن الخطة الزراعية الجديدة تلاقي تأييدا من المزارعين المواطنين ·
وذكر أن المزارعين تقدموا بالشكر إلى معالي رئيس دائرة البلديات والزراعة وسعادة وكيل قطاع الزراعة على ترجمة اهتمامهما بهذا القطاع الهام إلى أفعال ظاهرة للعيان وتتجلي في القرارات التي من شأنها تطوير الزراعة وازدهارها ودعم المزارع ويتجلي ذلك في السماح له بزراعة الشعير بين خطوط الرودس في أشهر الشتاء لتغطية نفقاته وتسهيل أمر استلام محصول التمور·

اقرأ أيضا

بلدية الظفرة تستقبل حجاج البر عبر منفذ «الغويفات»