الاتحاد

الرياضي

ندوة الاحتراف وأوضاع اللاعبين الأربعاء المقبل

سعيد عبدالسلام:
اختلفت الجلسة الودية التي عقدها سعادة يوسف السركال رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم بالأمس عن الجلسات السابقة كون هذه المرة حضر ومعه رؤساء اللجان الخاصة بالمسابقات والتحكيم واللجنة الفنية لعرض العمل الذي قامت به كل لجنة والرد على كافة الاستفسارات والأسئلة·· فخرجت الجلسة مثمرة تغلفها الشفافية بعد الإجابات الصريحة حول كل ما يثار ويتعلق بشؤون وشجون لعبة كرة القدم·
وكانت البداية مع يوسف حسين رئيس لجنة المسابقات والذي أعلن عن عقد الندوة الوطنية التي تتعلق بالاحتراف والتي تحمل شعار 'من أجل كرة قدم أفضل' يوم 14 ديسمبر الجاري بمركز إعداد القادة بدبي والتي يشارك فيها عمر أنجاروز عضو لجنة أوضاع اللاعبين بالاتحاد الدولي وسليم علولو العضو بنفس اللجنة والدكتور حافظ ابراهيم المدلج عضو الاتحاد السعودي وأحمد شاكر عضو اتحاد الكرة المصري وموريس واتكنز معاون قضائي ومدير نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي·
ووجه يوسف حسين رئيس اللجنة الدعوة لكل المهتمين بلعبة كرة القدم من مسؤولي الأندية والمؤسسات واللاعبين والوزارات والحكام والجمهور لحضور تلك الندوة حتى تخرج التجربة بأكبر فوائد ممكنة، وسوف يخصص جانب من اللجنة لكل محاضر لكي يرد على أسئلة الحضور·
ويقول رئيس اللجنة ان الندوة تكتسب أهميتها من كونها مرتبطة بلائحة جديدة سوف تصدر وهي مفترق طرق في كرة الإمارات·
وطالب الإعلام أن يقوم بدوره في تهيئة المناخ المناسب لتلك الندوة بصفته شريكاً أساسياً·
وقال أيضاً: لقد قطعنا شوطاً كبيراً ونحن عند التزامنا بالموعد عندما قلت من قبل إن منتصف ديسمبر هو حد أقصى لخروج تلك اللائحة الى النور·
وحول وجود تعديلات جوهرية أم لا بعد الجلسة التي عقدها رئيس اللجنة مع أمناء سر الأندية قبل فترة ليست بالطويلة قال: لم يكن هناك تعديلات جوهرية·
دوري الموسم القادم
للهواة أيضاً
وفي هذا السياق أكد يوسف السركال رئيس اتحاد الكرة ان دوري الموسم القادم سوف يكون للهواة أيضاً عندما قال: إن دوري المحترفين لا يقوم بمجرد توقيع الأندية عقوداً مع لاعبيها·· فنحن كاتحاد للكرة لم نستلم أي عقود احترافية سوى من نادي العين·· ولو افترضنا ان كل الأندية وقعت عقوداً مع لاعبيها فهذا لا يعني أن نبدأ تطبيق دوري المحترفين·· لأن في مثل هذا الدوري يشترط أن تكون هناك شراكة تجارية بين اتحاد الكرة والأندية تتعلق بعمليات الربح والتسويق وأمور أخرى كثيرة وبعدها يخرج دوري المحترفين الى النور، ففكرة تنظيم دوري للمحترفين موجودة لكن أقول أيضاً إننا ما زلنا في مرحلة الهواية·
وعندما نستكمل أبرز المحاور التي شهدتها الجلسة نقول إن رئيس الاتحاد وضع يده على جرح كان الجميع يبتعد عنه في السابق عندما قال: في كثير من دول العالم نجد المنتخبات أفضل عند اللاعبين من ناديه كونه يمثل بلده·· إلا عندنا·· فبعض اللاعبين يقل مستواهم عندما يأتي الى المنتخب الوطني متأثراً بثقافة النادي·· لذلك علينا أن نخاطب عقل المسؤول قبل اللاعب·· فإذا انتشرت الثقافة هذه سوف يخجل المسؤول من تقديم أفكار مغلوطة للاعبين وأضاف أعرف ان بعض اللاعبين يحضرون الى المنتخب بتقارير وهمية لكن لابد أن نحترم أنديتنا ولا يجب أن نشكك في المسؤولين·
وقال السركال: أتعجب من البعض الذين يشككون في جدوى خوض المنتخب لمباريات ودية ولو لاحظتم أنه ومنذ فترة طويلة لم يتم إعداد المنتخبات بهذه الصورة·· لكن هناك أسئلة تثار وذلك تشكيك ونحن نعلم أن إرضاء الناس غاية لا تدرك·· فعند إقامة مباراة دولية ودية للمنتخب الأول لابد أن تتوقف معها المسابقات المحلية·· ولحرصنا على تلك المسابقات لم نوقفها عندما كان منتخب الشباب يخوض التصفيات الآسيوية رغم أن هناك بعض اللاعبين يلعبون في الفريق الأول بأنديتهم·
وقال: بكل أسف التشكيك وصل الى نفسية لاعبي المنتخب، وكما تعلمون عندما يدخل الشك في نفسية اللاعب حول عدم جدوى المباراة فلن يؤدي بشكل جيد·· وكما تعلمون فإن حالة الاسترخاء تعتبر حالة مرضية وإذا انتشرت بين اللاعبين سيصعب علاجها·
لاعبونا يمتلكون إمكانات فنية جيدة ومتميزة لكن هل لدى اللاعبين الوعي الذي يتعلق بعملية جدوى خوض بعض المباريات؟·
وحول انتقاد بعض اللاعبين لسياسة الاتحاد وبرامج إعداد المنتخب وأمور لا تتعلق بدورهم قال السركال: لا نريد أن نصل مع لاعبينا الى مرحلة العقوبات ونريد أن نفتح مجالاً أكبر للنقد لكن الخوف من الحرية الزائدة عندما تتحول الى تهجم وتجريح·· حتى إدارات الأندية مسؤولة في هذا الجانب لأن عليها أن توقف لاعبيها من انتقاد برامج إعداد المنتخب، فهناك نسبة كبيرة من إدارات الأندية متعاونة لكن هناك نسبة تحاول التأثير بالسلب على لاعبيها فلن يستمر أحد في موقعه الذي يبقى هو الحالة المرضية إذا لم يتم علاجها· وقال السركال: أرى أن التقييم الذي وضعه اتحاد الكرة صحيح وليس من المعقول أن يسمم الرأي العام فكر الجندي الذي هو اللاعب الذي يمثل أداتنا·
وأضاف: لا تقولوا إن المباريات التي نلعبها أثناء الموسم الكروي دون جدوى بل هي ذات جدوى وتصب في مصلحة اللاعبين والمنتخب·· إنها لجرأة منا أن نلعب ضد البرازيل وليبيا وبنين·· وإذا لم نستفد فلن يصبنا الضرر·
لم نفرض لاعبا
على مدرب
وتطرق رئيس الاتحاد الى نقطة أخرى مهمة عندما قال: هناك نقطة أثيرت في الفترة الأخيرة، حيث يقول البعض إن التشكيلة تأتي من المدرجات، والمشكلة ان بعض اللاعبين الذين لم يقع عليهم الاختيار ضمن القائمة كانوا يروجون لها·· وهنا أقسم بالله وأقول إنه لم يتم استبعاد أي لاعب من المنتخب في الفترة التي عملت فيها باتحاد الكرة إلا بقرار من المدرب سواء كان هو كارلوس ألبرتو أو بدر صالح·
كما أننا لم نفرض اسم أي لاعب على أي مدرب·· فما أشيع في مباراة البرازيل خطأ حيث إننا لم نتدخل في اختيارات المدرب سواء فيما يخص القائمة أو التشكيلة·· فثقافتنا وقناعتنا كمسؤولين ترفض ذلك·
وقال السركال أيضاً فيما يتعلق بتصنيف الاتحاد الآسيوي لكأس أمم آسيا المقبلة ووضع منتخب الإمارات في الفئة الثالثة أقول ان التقييم صحيح وهذا واقعنا وإذا أردنا الخروج والارتقاء الى أعلى علينا بالعمل الجاد والدؤوب وعلى الشارع الرياضي أن يقتنع بأن هذا مستوانا الآن·
ركزوا على تصفيات آسيا
وطالب السركال وسائل الإعلام بالتركيز على التصفيات الآسيوية التي ستنطلق يوم 22 فبراير المقبل، وقال الكل يتحدث عن دورة الخليج و خليجي 18 وأقول إن دورة الخليج غير رسمية وهي محطة إذا ما قيست ببطولة أمم آسيا والتي تعد هي الأخرى محطة للإعداد لكأس العالم·
ومع اقتراب مجلس اتحاد الكرة من مرور عامين على توليه المسؤولية قال السركال عن أبرز الإيجابيات والسلبيات: إن أبرز الإيجابيات تتمثل في البرامج القوية والمستمرة التي تم إعدادها للمنتخبات والخطة الواضحة لاستراتيجية العمل، وأيضاً المسابقات المحلية حيث استلمنا المهمة والدوري يضم 14 نادياً وها هو الآن عاد الى 12 نادياً·· ونجاح المسابقات أصبح يشار إليه بالإيجابية حتى من الخارج·كما أن نادي العين ينافس على البطولة الآسيوية للأندية الأبطال·
وبالنسبة للتحكيم أقول إنه بخير صحيح هناك أخطاء لكنها سمة أساسية من اللعبة·
وقال السركال: لن نرتاح ونقول لدينا إنجاز إلا عندما نرى المنتخب الوطني يعود إلى سابق عهده ويتم تقييمه ضمن منتخبات الفئة الأولى في القارة· وتطرق السركال إلى الجوانب الخارجية، فقال: لدينا علاقات خارجية قوية سواء مع الاتحاد الدولي أو الآسيوي ، وكذلك الاتحادات الأخرى·· وبدأ أعضاؤنا يعودون إلى لجان الاتحاد الآسيوي بعض فترة تغيب·
وقال: هناك عمل لكن لم نصل إلى ما نتمناه وأنا متأكد أننا نمضي في الطريق الصحيح في ظل الامكانات القليلة·· فكل الاتحادات السابقة كانت تصرخ ولا تطبق برامجها بسبب النقص في الدعم المادي·· ونحن نقول إننا ننفذ برامجنا في ظل عدم وجود دعم مادي كاف·
أما أبرز المشاكل التي واجهت الاتحاد منذ توليه المهمة حتى الآن قال عنها يوسف السركال: إنها تنحصر في عدم وجود مدرب للمنتخب الأول، وقال أيضا إن منتخبنا لم يصل بعد إلى المرحلة التي تراهن فيها على الفوز بالبطولة· فهو لا يزال يمر بمرحلة البناء وفي حاجة إلى أي جهاز فني سواء كان جيدا أو غير جيد·· فنحن أول من يطالب بالاستقرار·· وأرجوكم انتقدوا المدرب في عمله لكن لا تطالبوا باستقالته·· فأيام المدرب الهولندي اديموس كانت تشكيلتنا ثابتة·· واليوم بوجود الفرنسي دومنيك لا يزال لديه شك في بعض المراكز·
لن نهرب
وقال السركال: إن التواجد في عضوية اتحاد الكرة مسؤولية كبيرة ولن نقول إننا نريد أن نخرج بل سنستمر ولن نهرب لأننا نحصل على متعة في هذا العمل من أجل خدمة بلادنا·
فدولتنا تضم قيادات كثيرة قادرة على مواكبة العمل وتسييره على أكمل وجه·· لكن تبقى نصيحتي بأن ننتقد عمل المدرب ولا نطالب بالإقالة حتى نحافظ على استقرارنا·· فلو استمر اد ديموس معنا لطالت فترة الاستقرارحتى يونيو المقبل·
لا نقبل بخطأ الحكام
وتطرق رئيس الاتحاد إلى التحكيم وقال: رغم أن حكامنا بخير إلا أننا لا نقبل الخطأ لكننا نتوقع أن يحدث·· فالحكام يحاسبون ويعاقبون ويتقبلون أيضاً·· كما أن الحكم الذي نراه غير صالح يتم استبعاده·· أما حكاية الحكم يعجبني أم لا·· فمطلوب من الأندية أن تحترم التحكيم لأنه إذا طلبنا من الأندية اختيار الحكام·· لن تجد ناديين يتفقان على حكم واحد، وأكد السركال على أن اتحاد الكرة ولجنة الحكام لن تستعين بحكام أجانب لإدارة المباريات المحلية، وقال: إن هذا الموضوع لم يطرح مطلقاً لأنه إذا جاء الأجنبي فسوف يتم التشكيك فيه ولدينا تجارب سابقة·
نعم فريد سيدير
لقاءات الوحدة
ورداً على سؤال حول إدارة الحكم الدولي فريد علي لمباريات الوحدة مستقبلاً رغم طلب النادي عدم إسناد أي مباراة للفريق لفريد علي، قال رئيس اتحاد الكرة·· نحن نتقبل كل الانتقادات من أي مسؤول لكننا نتخذ القرارات التي نرى فيها الصالح العام·· لذلك سيدير فريد علي مباريات للوحدة في الأسابيع القادمة·

اقرأ أيضا

27 لاعباً في قائمة «الأبيض» لمعسكر البحرين