الاتحاد

الرياضي

لأول مرة·· نحصد 6 ميداليات في يوم واحد


كان اليوم الخامس من دورة العاب غرب اسيا يوما لا ينسى في تاريخ مشاركة الرياضة الاماراتية في الدورات ، بعدما خرجت منتخبات الرماية والسباحة والبولينج بحصيلة وافرة من الميداليات وصلت الى 6 ميداليات بواقع 3 ذهبيات وفضيتين وبرونزية ·
ولم يسبق لرياضة الامارات في تاريخ مشاركتها ان حققت هذا العدد من الميداليات في يوم واحد ، كما لم يسبق للامارات في تاريخ مشاركاتها ان حصلت على ثلاث ميداليات ذهبية في يوم واحد ، وعلى سبيل المثال بلغت حصيلة الميداليات في الجزائر 19 ميدالية تحققت على مدى اسبوعين منها اربع ميداليات ذهبية ، بينما وصل الرقم في غرب اسيا لغاية كتابة هذه السطور الى 15 ميدالية بواسطة ثلاث العاب فقط ، والرقم مرشح للزيادة·
لسنا في صدد اجراء مقارنات على اعتبار ان لكل مشاركة ظروفها الخاصة ، لكن دورة غرب اسيا تعتبر من اكثر الدورات التي تشهد نجاحا لمشاركتنا الخارجية وتشهد كتابة تاريخ جديد يعبر عن مدى قدرة الالعاب الفردية على تسجيل النجاح ·
تباشير النجاح في اليوم الخامس ظهرت من الصباح عندما تمكن عادل الملا من تحقيق فضية مسابقة المسدس، رغم التغيير الذي طرأ على مستوى السلاح والمدرب الجديد الذي عمد الى تغيير طريقة واسلوب الرماية لدى عناصر الفريق، املا في تجهيز المنتخب قبل المشاركة في بطولة كأس العالم التي ستقام في المانيا·
وفي فترة الظهيرة برهنت الرماية بمنتخبي الرجال والسيدات انها 'الدجاجة التي تبيض ذهبا'، فحقق منتخب الدبل تراب انجازا رائعا بالحصول على ميداليتين ذهبيتين في الفردي والفرق، مؤكدا على ان الرماية هي المصنع الحقيقي للميداليات ·
وفي فترة العصر واصلت لعبة البولينج نشر الفرحة بتسجيل المزيد من النجاحات في سجلها الحافل بالانجازات، فحققت رحمة الشرقي وهند الحمادي ذهبية زوجي سيدات البولينج، بعد فوزهن بالمركز الاول عندما سجلن 1925 نقطة، وبمعدل 42,160 نقطة في الشوط الواحد·
وبعد ان اسدلت الشمس بخيوطها المشعة وحل المساء ، فجر خويطر سعيد 'ام المفاجآت'، عندما انتزع فضية 50 متر حرة، ليخطف الاضواء، ويحول الانظار الى السباحة، التي تحولت من 'قاع المحيط' الى منصات التتويج·
وعندما دقت الساعة الثامنة في الدوحة اختتم منتخب رجال البولينج مشوار الميداليات بحصول شاكر علي ونايف عقاب الميدالية البرونزية·

اقرأ أيضا

27 لاعباً في قائمة «الأبيض» لمعسكر البحرين