الاتحاد

الرئيسية

الجامعة العربية تجمد إرسال مراقبين جدد إلى سوريا تحسباً لهجمات

قررت جامعة الدول العربية تعليق إرسال مراقبين جدد إلى سوريا، وذلك بعد هجوم استهدف فريقها في اللاذقية الإثنين الماضي، حسب ما أعلن مسؤول من القاهرة، وفق تقرير نشره موقع العربية.

وقال المصدر، الذي طلب عدم كشف هويته، إن "الجامعة العربية لن ترسل مزيداً من المراقبين في الوقت الراهن إلى سوريا حتى تستتب الأوضاع بالنسبة للمراقبين، خاصة بعد الحادث الذي تعرض لها أحد فرق المراقبة في مدينة اللاذقية، حيث أصيب 3 مراقبين، هما كويتيان وإماراتي بجروح طفيفة".

ومن جانبها، أعلنت وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، أن بعثة المراقبين العرب في سوريا لا يمكن أن تستمر إلى أجل غير مسمى.

وقالت كلينتون إن "العمليات العسكرية في سوريا يجب ألا تستمر، وسوريا تستحق الانتقال السلمي، ونحن نتطلع للعمل مع الجامعة العربية بعد انتهاء مهمة المراقبين في التاسع من الشهر الجاري".

وإلى ذلك، قررت وزارة الخارجية الأمريكية إجراء تخفيضات إضافية في طاقم سفارتها في سوريا.

اقرأ أيضا