الاتحاد

عربي ودولي

المغرب: إرجاء مسيرة إلى تيفاريتي في الصحراء

أرجأت جمعية تدعو الى السيادة المغربية على الصحراء إلى 16 مارس مسيرة كانت تنوي القيام بها الاثنين الى تيفاريتي، البلدة التي عقدت فيها جبهة البوليساريو مؤتمرها في ديسمبر· وأعلن رئيس جمعية الصحراء المغربية محمد رضا الطاونجي الاربعاء في مؤتمر صحفي ان أسباب التأجيل ''لوجستية وتنظيمية نتيجة ارتفاع طلبات المشاركين الذين حدد عددهم في البداية ب914 شخصا، ليبلغ حاليا 3124 طلبا، وهو ما يتطلب توفير وسائل النقل الكافية والمبيت والخدمات الصحية الضرورية''·
وذكر ان المسيرة ''التي كانت مقررة في 27 يناير أرجئت الى 16 مارس'' وانها تهدف الى ''استعادة السيادة على أراضي المملكة'' المغربية· وأكد ان 15 حزبا سياسيا و62 جمعية و400 مغربي مقيمين في الخارج طلبوا المشاركة في المسيرة وانه يطلب من المشاركين التوقيع على وثيقة يعترفون بها انهم تبلغوا المخاطر المحدقة بمثل تلك المبادرات· وتعتبر الامم المتحدة تيفاريتي منطقة ''منزوعة السلاح'' وتقول الرباط انها تقع في ''منطقة عازلة'' من الصحراء في حين تعتبرها جبهة البوليساريو من ''الاراضي المحررة''· وتقع تيفاريتي بين الجدار الذي أقامه المغرب خلال الثمانينات لصد هجمات جبهة البوليساريو المسلحة وحدود الجزائر·

اقرأ أيضا

الأمم المتحدة تندد بـ «استخدام القوة» في بوليفيا