الاتحاد

عربي ودولي

نتانياهو يهدد بضرب إيران وطهران تحذر


عواصم - وكالات الانباء: هدد رئيس الوزراء الاسرائيلي السابق بنيامين نتانياهو ضمنا امس بضرب المنشآت النووية الايرانية اذا فاز في الانتخابات العامة المقبلة في مارس المقبل·
وقال نتانياهو الذي يرجح فوزه في الانتخابات التمهيدية لليكود ليكون مرشح الحزب للاقتراع، في حديث لصحيفة 'يديعوت احرونوت' ان اسرائيل 'يجب ان تتحرك بروح' رئيس الوزراء الراحل مناحيم بيجن الذي امر بضرب المفاعل النووي العراقي في ·1981 واضاف 'اعتبر ان التطور النووي لايران يشكل تهديدا اكبر لاسرائيل وخطرا كبيرا لمستقبل دولتنا'·واكد ان 'اسرائيل يجب ان تفعل كل شيء لمنع ايران من ان تصبح تهديدا نوويا لنا'· وتابع نتانياهو 'علينا ان نتحرك بروح مناحيم بيجن الذي تحدى العالم اجمع باجراء شجاع منع العراق من امتلاك اسلحة نووية'·
وقال نتانياهو انه سيؤيد أى قرار قد يتخذه رئيس الوزراء شارون بالعمل ضد ايران بصرف النظر عن أية اعتبارات سياسية أو حزبية· وقد رد شاؤول موفاز وزير الدفاع 'منافس نتانياهو على زعامة الليكود' برفض دعوة نتانياهو ووصفها بانها غير مسؤولة وستلحق الضرر باسرائيل·
على الجانب الاخر حذرت الحكومة الايرانية إسرائيل بلهجة عنيفة امس من مغبة الهجوم على منشآت إيران النووية قائلة إن ردها على أي هجوم من هذا القبيل سيكون 'مدمرا'·وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حميد رضا آصفي إن 'النظام الصهيوني يدرك جيدا أنه إذا ارتكب هذا الخطأ الفادح، فإن الرد الايراني سيكون مدمرا'· وكان المتحدث يشير إلى تصريحات نتانياهو · ووصف آصفي تهديدات نتانياهو بأنها مؤشر على 'الغضب والاحباط' على الجانب الاسرائيلي بعد فشل 'كل المؤامرات ضد البرامج النووية السلمية لايران'·
في اثناء ذلك قرر مجلس الوزراء الايراني بناء محطة طاقة نووية جديدة في اقليم خوزستان باستخدام التكنولوجيا المحلية· واستكملت ايران تقريبا بناء محطة الطاقة النووية الاولى في ميناء بوشهر على الخليج وهو عقد استثماري قيمته 800 مليون دولار اقيم بمساعدة روسية·
من جانبه اعلن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ان روسيا تدعم مفاوضات الترويكا الاوروبية مع ايران حول البرنامج النووي الايراني، ولا تقوم بـ'وساطة' بين الطرفين· ووصل لافروف الى العاصمة السلوفينية عشية اجتماع لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا·
وقال الوزير الروسي ان روسيا 'تدعم مبادرة الترويكا الاوروبية وترغب في استئناف المفاوضات مع ايران في اقرب وقت ممكن' الا انه اضاف ان موسكو 'تواصل جهودها الموازية' في الوقت نفسه· وتابع لافروف 'نحن نتشاور مع شركائنا وبامكاننا المساهمة في هذه المفاوضات الا انه لا توجد وساطة روسية'·
الى ذلك قال كبير المفاوضين الايرانيين في الملف النووي علي لاريجاني ان صبر بلاده بدأ ينفد تجاه معارضة الغرب لبرنامجها النووي وان طهران لن تمهل الاتحاد الاوروبي سوى بضعة اشهر لتسوية الموضوع من خلال المفاوضات·واضاف لاريجاني ان ايران لن تقبل اي اقتراحات لتسوية الخلاف الا اذا تضمنت السماح لها بانتاج وقود نووي على ارضها· ولدى سؤاله عن التوقيت الذي يمكن ان ينفد فيه صبر ايران وتقرر التخلي عن توقفها الاختياري المستمر منذ عامين عن تخصيب اليورانيوم اجاب قائلا 'بضعة اشهر· لدينا اطار زمني محدود للمحادثات'·

اقرأ أيضا

القضاء الإيطالي يأمر بإنزال مهاجرين عالقين في سفينة إنقاذ منذ أسابيع