الاتحاد

الرياضي

«الأبيض الأولمبي» يدشن معسكر العين بمعنويات عالية

حسن العبدولي يتحدث للاعبين في بداية مران أمس الأول (من المصدر)

حسن العبدولي يتحدث للاعبين في بداية مران أمس الأول (من المصدر)

صلاح سليمان (العين)

دشن «الأبيض الأولمبي» مساء أمس الأول، محطته الإعدادية الأخيرة في العين، استعداداً لخوض التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات آسيا، التي ستقام في الصين 2018، وتستضيف العين مباريات المجموعة الرابعة، والتي تضم إلى جانب منتخبنا الوطني منتخبات نيبال ولبنان وأوزبكستان، وستقام المباريات خلال الفترة من 15 إلى 19 من الشهر الجاري.
يشارك في هذه التصفيات 40 منتخباً تم تقسيمها عن طريق القرعة إلى 10 مجموعات، والتي أقيمت في 17 مارس الماضي في مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، بحيث تضم كل مجموعة أربعة منتخبات، ويتأهل للنهائيات صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني في المجموعات العشر.
ويستهل منتخبنا الأولمبي برنامج التصفيات بمواجهة منتخب نيبال في الجولة الأولى يوم السبت المقبل، بينما يلتقي منتخب أوزبكستان نظيره اللبناني في المباراة الثانية التي تقام في اليوم نفسه.
وبعد أن حصل اللاعبون على راحة من تدريب يوم الخميس الماضي عقب عودتهم من العاصمة السعودية الرياض، عاد لاعبو منتخبنا الوطني للتجمع أمس الأول بمدينة العين، وقد أدوا في نفس اليوم الحصة التدريبية الأولى على ملعب استاد القطارة الذي يستضيف مباريات المجموعة الرابعة، وبدأ اللاعبون المران بعمليات الإحماء وتدريبات اللياقة البدنية، ثم التدريب على تمرير الكرة في مساحات ضيقة وتنفيذ لبعض الخطط التكتيكية.
وشارك في التدريب جميع اللاعبين الذين تضمهم قائمة المنتخب الذين أدوا مساء أمس الحصة التدريبية الثانية على التوالي تحت إشراف وقيادة مدربهم حسن العبدولي، وسيؤدي «الأبيض» الأولمبي مساء اليوم البروفة الأخيرة استعداداً لمواجهة ضيفه الطاجيكستاني غداً في التجربة الودية الثامنة والأخيرة.
يذكر أن هذه هي النسخة الثالثة من بطولة كأس آسيا للمنتخبات الأولمبية، حيث كانت الأولى قد أقيمت عام 2014 في سلطنة عمان وحصل على لقبها المنتخب العراقي، فيما أقيمت النسخة الثانية في قطر عام 2016، وكانت مؤهلة لأولمبياد ريو 2016 وحصل على لقبها المنتخب الياباني.
ويأتي معسكر العين بعد ختام منتخبنا الوطني لمعسكره الخارجي في العاصمة السعودية الرياض، والذي تخلله خوض مباراتين وديتين أمام الأخضر السعودي انتهت الأولى بالتعادل بهدف لكل منهما، والثانية بالتعادل بهدفين لكل فريق، وحقق الجهاز الفني والإداري للمنتخب مجموعة من الأهداف، أهمها الوقوف على الأداء الفني للاعبين ولياقتهم البدنية، إلى جانب تحديد سلبيات كل مباراة على حدة ومعالجتها قبل المشاركات الرسمية.
وعن أداء لاعبي الأبيض الأولمبي خلال مباراتي الأخضر السعودي، قال حسن العبدولي المدرب الوطني للأبيض الأولمبي، إن المنتخب السعودي من المنتخبات العربية القوية، ولديه مجموعة مميزة من اللاعبين الذين شاركوا في كأس العالم للشباب في كوريا، وبدأ الإعداد للتصفيات الآسيوية مبكراً.
وتابع: «على الرغم من نتيجة التعادل في الودية الأولى، فإننا كنا أكثر تهديداً على المرمى السعودي، وأضاع مهاجمو الأبيض الأولمبي عدة أهداف محققة، بينما في الودية الثانية تقدمنا بتسجيل الهدف الأول على عكس سابقتها، مما أثر سلباً على الأداء وأعطى الفرصة للمنتخب السعودي للتعادل والتقدم علينا بهدفهم الثاني، ثم ارتفع مستوى أداء لاعبينا مرة أخرى وأدركنا التعادل، وأهدرنا خلال هذه المباراة ثلاث فرص تهديفية أكيدة، ونعمل في المعسكر الحالي على تجنب حدوث ذلك في المباريات الرسمية المقبلة».
وأشاد العبدولي، بالأداء الرجولي للاعبين خلال المعسكرات الماضية والمباريات الودية الثلاث أمام البحرين والسعودية، وأعرب عن رضاه عن المستوى الفني الجيد الذي ظهر به اللاعبون، وبالأخص في التجربتين الأخيرتين، حيث كان واضحاً وملموساً أن اللاعبين لديهم رغبة قتالية وتعطش للفوز، وقال: «هذا من ضمن الأهداف والإيجابيات التي نريدها، ونجحنا بالفعل في تحقيقها كجهاز فني للمنتخب في فترة قليلة».
وأكد العبدولي على ثقته الكبيرة في رجال الأبيض الأولمبي، وتحقيق نتائج طيبة لإسعاد الجماهير الإماراتية.
ويضم معسكر منتخبنا الوطني في العين، 24 لاعباً، هم، محمد حسن الشامسي، خالد إبراهيم هلال، عبد الله فيصل الكربي، أحمد راشد المحرزي، محمد سلمان العكبري، محمد راشد الحمادي، محمد عبدالباسط محمد (الوحدة)، أحمد محمد الهاشمي، محمد عمر العطاس، عبدالرحمن عبدالله العامري (الجزيرة)، جمال إسماعيل الحوسني (الشعب)، خالد عبدالرحيم باوزير (الوصل)، علي عيد، محمد سعيد بوسندة، سعيد جمعة السعدي (العين)، سعيد جاسم صالح (الأهلي)، شاهين سرور(اتحاد كلباء)، ماجد إبراهيم سرور، عمر جمعة ربيع (الشارقة)، حسن محمد المحرمي، سهيل أحمد النوبي، خالد محمد الهاشمي (بني ياس)، عبد الله حسن النوبي (حتا)، جاسم يعقوب (النصر).
وسيخوض منتخبنا الوطني تجربته الودية الرابعة والأخيرة، غداً أمام نظيره الطاجيكستاني في معسكره الحالي بالعين، وستكون المباراة بمثابة البروفة الأخيرة قبيل انطلاقة التصفيات يوم السبت المقبل، وفرصة جيدة للجهاز الفني للمنتخب، للاطمئنان على جاهزية اللاعبين واستعدادهم الفني للتصفيات.

اقرأ أيضا

توقعات باستقالة مجلس إدارة اتحاد الكرة السعودي وتشكيل لجنة انتقالية