الاتحاد

عربي ودولي

مقتل بيروفي وبرلماني أفغاني في اشتباك بين الفصائل


عواصم- وكالات الانباء : قتل برلماني افغاني انتخب في الاقتراع الاخير الذي جرى في 18 سبتمبر في افغانستان، في معارك بين فصائل في احدى الولايات في شرق البلاد·
واكد المتحدث باسم حاكم ولاية لقمان ان 'القائد عصمت الله محبة' الذي انتخب في هذه الولاية 'قتل في معارك بين الميليشيا التابعة له وفصيل مسلح آخر'· واضاف المتحدث 'ان احد رجاله قتل ايضا في المعارك واصيب ثلاثة بجروح'، مؤكدا ان 'التحقيق جار' في الامر·
وفي كابول اكد المتحدث باسم وزارة الداخلية يوسف ستانيزاي ان اربعة رجال بينهم عصمت الله محبة قتلوا في هذا الاشتباك الناجم عن تصاعد حدة التوترات 'بين ميليشيا عصمت الله محبة والفصيل المنافس لقائد آخر هو حاجي سردار'·
من جانبها اعلنت وزارة الخارجية البيروفية ان مواطنا بيروفيا يعمل في مجال الامن في كابول لحساب شركة امنية اميركية قتل في افغانستان، مشيرة الى انها تنوي التقدم بشكوى الى الامم المتحدة ضد هذا النوع من العقود مع مرتزقة·
وقال المسؤول في الوزارة عن شؤون البيروفيين الذين يعيشون في الخارج جورج لازارو ان ظروف مقتل المواطن البيروفي لم تتضح بعد· واضاف ان جثته نقلت الى لندن تمهيدا لنقلها الى ليما عبر واشنطن·
وقال مقربون من الضحية انه يدعى مارتن البرتو جارا ويبلغ من العمر 40 عاما وقد استخدمته شركة '3 دي جلوبال سولوشنز' الامنية الاميركية كعنصر امني بالاضافة الى مئة بيروفي آخرين· وكان يعمل في كابول منذ مطلع نوفمبر الماضي· واوضح لازارو ان البيرو ستتقدم بشكوى الى الامم المتحدة عبر مقرر الاتفاقية الدولية لمكافحة تهريب وتجنيد وتمويل مرتزقة·
الى ذلك افتتح الرئيس الافغاني حامد قرضاي رسميا أول مؤتمر كبير حول التعاون الاقتصادي الاقليمي·
يعقد المؤتمر برئاسة مشتركة بين الحكومة الافغانية وبريطانيا الرئيس الحالي لمجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى ويشارك في المؤتمر ست دول مجاورة لافغانستان إضافة إلى الهند وتركيا والامارات وكازاخستان وقرغيزستان·
وقال قرضاي 'نحن سعداء كشعب أفغاني بأن أصبحت أفغانستان حاليا آمنة بما يكفي لاستضافة جيرانها وأصدقائها ودول المنطقة'· وأضاف أنه 'لاسباب واضحة لا يريد العالم فقط أن يرى مزيدا من الامن والاستقرار في أفغانستان والرخاء الاقتصادي وإعادة إعمار هذا البلد بل يريد أيضا رؤية نمو اقتصادي إقليمي وتحسين معيشة مواطنيه'·

اقرأ أيضا

بدء مشاورات لتشكيل ائتلاف حكومي جديد في إيطاليا