الاتحاد

الإمارات

هيئة الخدمات الصحية تستعد لإطلاق مشروع المعلومات الإلكتروني


عبد الحي محمد:
نظمت الهيئة العامة للخدمات الصحية لإمارة أبوظبي اجتماعا مع كافة موظفي الهيئة بأبوظبي بحضور سعادة محمد بطي القبيسي رئيس اللجنة التنفيذية للهيئة وأعضاء اللجنة التنفيذية ومدراء المستشفيات التابعة للهيئة· وتحدث سعادة محمد بطي القبيسي خلال الاجتماع حول خطة الهيئة وإنجازاتها حيث أوضح أن الهدف من الاجتماع هو شرح توجهات الهيئة وتمكين العاملين فيها من التعرف على الخطط والمشاريع المستقبلية مؤكدا الدور الكبير للعاملين في تنفيذ هذه الخطط وتحقيق المزيد من الإنجازات على جميع مستويات الأداء سواء أكان ذلك في المجال الفني او الإداري او في مجال التخطيط ·
وأشار القبيسي الى ان الهيئة تقوم حاليا بتوحيد الأنظمة والقوانين والمسميات موضحا أنه تم تشكيل لجنة لتوحيد الأدوية· وأشار إلى ان الهيئة فرغت من وضع تصنيف وتعريف كل الخدمات الصحية في المستشفيات للمرة الأولى كما تم تطبيق اللامركزية في إدارة الخدمات الصحية على مستوى الإمارة· وأكد سعادته اكتمال الهيكل التنظيمي لمنطقة أبوظبي الطبية موضحا أن الهيكل التنظيمي بالنسبة للمناطق الوسطى والشرقية والغربية سيكتمل بحلول شهر يونيو المقبل·
وأعلن رئيس اللجنة التنفيذية إن الهيئة في طور الاستعداد للبدء في أضخم مشروع على مستوى الخدمات الصحية وهو مشروع 'نظام المعلومات الصحية' وهو نظام الكتروني يربط بين جميع منشآت الهيئة ويوفر قاعدة معلوماتية متجددة ويوفر كثيرا من الوقت والجهد والتكلفة المادية بالنسبة للمريض والمستشفى على حد سواء·
وأشار الى ان المشروع الذي تبلغ تكلفته نحو 125 مليون درهم سيبدأ تنفيذه تدريجيا على ان يكتمل العمل به خلال عامين مشيرا الى ان الهيئة ستكون اول مؤسسة حكومية في العالم تطبق نظاما صحيا الكترونيا متكاملا· وقدم الدكتور احمد مبارك المزروعي، مدير دائرة الشؤون الدولية بالهيئة خلال الاجتماع عرضا شاملا لإنجازات وتوجهات الهيئة منذ إنشائها وحتى الآن إضافة الى رؤيتها للعمل خلال السنوات المقبلة· وتضمن العرض الذي قدمه د·المزروعي إحصاءات ومقارنات بين ما كانت عليه بعض مستشفيات أبوظبي وبين ما هي عليه وكذلك ما هو مخطط لها·
وأوضح الدكتور المزروعي ان الهيئة تعتمد على الكوادر البشرية المؤهلة العاملة فيها لتنفيذ مشاريعها وخططها للارتقاء بالخدمات الصحية، مؤكدا أنها تستعين بمن ترى من الكفاءات المشهود لها عالميا مشيرا في هذا الصدد الى ان الهيئة ستدخل في شراكة مع عدد من المستشفيات والمراكز الطبية العالمية الشهيرة بحيث تؤسس قطاعا صحيا مشتركا بين القطاعين العام والخاص·
وحدد الدكتور أحمد المزروعي المرتكزات الأساسية لعمل الهيئة والمتمثلة في توفير الخدمات والرعاية الصحية في إمارة أبوظبي، ووسائل الوقاية والعلاج من الأمراض والأوبئة وفقا لأحدث النظم الطبية بما يضمن الكفاءة العالية والسرعة اللازمة في الخدمات التي تقدمها،ولتحقيق ذلك تقوم الهيئة بوضع وتنفيذ السياسات والخطط والمشاريع اللازمة لتطوير العمل الصحي بالامارة،وادارة المنشآت العلاجية مباشرة او بإسنادها لذوي الكفاءات العالية المتخصصة،وتوفير الاحتياجات اللازمة للمنشآت العلاجية في الامارة، وتوفير التخصصات العلمية والطبية ذات الكفاءات العالية واللازمة في مجال عمل الهيئة، وشراء وتوفير المعدات الطبية وغيرها اللازمة للمنشآت العلاجية، واعداد وعقد الندوات الطبية المحلية والإقليمية والعالمية والمشاركة فيها·
وأشار الدكتور المرزوعي الى ان هناك اولويات للهيئة تعمل على تنفيذها منها: استكمال متطلبات الرعاية الصحية الأولية والوقائية،و تكثيف برامج التوعية والتثقيف الصحي،و تفعيل جميع المستويات الصحية·
وتضمن العرض كذلك جزءا من استراتيجية الهيئة الرامية الى إنشاء ' مراكز امتياز' في مستشفياتها بحيث تضم إضافة الى الخدمات الصحية المعتادة خدمات اكثر تخصصا بما يتيح لها الفرصة في استقطاب الكفاءات واستيراد الاجهزة الحديثة لدعم هذه الخدمات وعلى سبيل المثال سيقدم مستشفى المفرق خدمات أكثر تخصصا في مجال أمراض وجراحة القلب والشرايين،ومستشفى توام لأمراض السرطان ووحدة الإخصاب ومركز الشيخ خليفة الطبي لجراحة العظام وجراحة المخ والأعصاب العيون·
وحدد الدكتور المزروعي عددا من أهداف الهيئة في المرحلة المقبلة من أجل توفير أفضل الخدمات بأقل التكاليف المالية ومنها، تطوير مركز الاتصال وتطوير الرعاية المنزلية وتفعيل العيادات الأولية وتفعيل الطب الوقائي والتثقيف الصحي و تقوية برنامج الأطباء الزائرين وخصخصة بعض الخدمات الصحية والتعاون مع القطاع الطبي الخاص·· وفي ختام اللقاء أجاب سعادة محمد بطي القبيسي على أسئلة الحضور مؤكدا ان للعاملين بالهيئة دورا كبيرا في تنفيذ هذه الخطط مشيدا بما تم تحقيقه حتى الآن وفي فترات وجيزة من الزمن·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يحضر الأمسية الرمضانية لحكومة أبوظبي