صحيفة الاتحاد

الإمارات

صحفيون من كوريا الجنوبية في «الشمالية» للمرة الأولى

الصحفيون الأجانب لدى وصولهم إلى كوريا الشمالية

الصحفيون الأجانب لدى وصولهم إلى كوريا الشمالية

في خطوة غير مسبوقة شهد صحفيون من كوريا الجنوبية ووسائل إعلام أجنبية أخرى ، تنفيذ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون وعده بتدمير موقع للتجارب النووية في بلاده، وتمّ ذلك بسلسلة من التفجيرات الضخمة.
وشهد الصحفيون تدمير ثلاثة أنفاق في موقع تحت الأرض بالإضافة إلى مجموعة من الأبنية في المنطقة المحيطة، وقال التلفزيون الحكومي إن الهدف من العملية هو « عالم خالٍ من الأسلحة النووية» و « نزع السلاح النووي على المستوى العالمي».
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد ألغى القمة المنتظرة مع نظيره الكوري الشمالي على خلفية تصريحات لبيونغ يانغ حيث وصفها ترامب «بالعدائية والخطيرة».
يأتي ذلك بعد أيام من الشد والجذبفي العواصم المعنية بالأزمة ، حتى قبلت كوريا الشمالية قائمة من الصحفيين الكوريين الجنوبيين لتغطية تفجير الموقع.
ووجهت بيونجيانج الدعوة لمجموعة محدودة من وسائل الإعلام من عدة دول لمتابعة تفكيك موقع بونجي-ري للتجارب النووية لتوفي ذلك بتعهدها التوقف عن ذلك النوع من التجارب.
لكنها رفضت قبول قائمة صحفيين من كوريا الجنوبية احتجاجاً على المناورات الجوية التي تجريها واشنطن وسول. ووصل صحفيون أجانب إلى كوريا الشمالية الثلاثاء الماضي.
بيد أن الصحفيين الكوريين الجنوبيين عادوا إلى بلادهم بعدما لم تمنحهم بيونجيانج تأشيرة دخول، ثم وافقت على استقبال ثمانية منهم.