الاتحاد

الإمارات

«أبوظبي للإعلام» تشكـل لجنة التسامح

مبنى الاتحاد

مبنى الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت «أبوظبي للإعلام» عن تشكيل لجنة التسامح في الشركة، برئاسة سعادة الدكتور علي بن تميم المدير العام، لتعميق قيم التسامح والانفتاح على الثقافات والشعوب والمجتمع في المجال الإعلامي، وتعزيز دور الإعلام في ترسيخ مكانة الدولة عاصمة عالمية للتسامح من خلال مجموعة من البرامج، وتوجيه الرسائل الإعلامية نحو المجتمع بهدف تعزيز قيم التسامح الثقافي والديني والاجتماعي لدى المجتمع، بالإضافة إلى التأصيل الإعلامي لخطاب التسامح وتقبل الآخر عبر منصات «أبوظبي للإعلام».
وأكد سعادة الدكتور علي بن تميم أن الإمارات منذ تأسيسها غرست بين أبنائها قيم التسامح والتعايش مع مختلف الشعوب والحضارات، حتى أصبح التسامح نهج حياة وسلوكاً يومياً يمارسه أبناء الإمارات من دون تردد، وليس هذا فحسب وإنما نشروه معهم في كل بقاع العالم حينما حلوا في سفرهم، حيث كانوا خير سفراء لتمثيل دولتنا بنهجها الدائم في نشر قيم التسامح والتعايش والسلام.
وبين سعادته، أن «أبوظبي للإعلام» تسير على نهج القيادة في جعل التسامح محوراً أساسياً لبرامجها المتنوعة لعام «التسامح»، حيث عمدت إلى إعداد وتجهيز العديد من البرامج التي تكرس مفهوم التسامح، وتعمل على نشره وتعميق مفهومه بين مختلف فئات المجتمع، عبر باقة متنوعة من المواضيع التي تحمل في مضمونها كل هذه القيم التي اكتسبناها من إرث الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.
وأضاف: ستقوم «أبوظبي للإعلام» بتعزيز قيم التسامح عبر منصاتها المتنوعة في التلفزيون والصحف والمجلات والإذاعات والمنصات الرقمية، لتكون المنبر الإعلامي لبث كل الرسائل التوعوية للمجتمع بصيغها المختلفة ثقافياً ودينياً واجتماعياً، مع التركيز على تأصيل هذه القيم كما توارثناها عن أبائنا وأجدادنا كمصدر لنشر المحبة والخير.
وقال سعادته: «نعتز في «أبوظبي للإعلام» بأن نكون جزءاً من صناع رسالة الإمارات للتسامح، التي ذاع صيتها في كل دول العالم وأصبح يشار له في كل المحافل العالمية، واليوم نكمل المشوار، حيث تعمل (أبوظبي للإعلام) على تعزيز مضمون هذه الرسالة من خلال الانفتاح الإعلامي على مختلف الثقافات وشعوب العالم، من خلال نشر محتوى متنوع يحاكي هذه الثقافات، ويوصل الرسالة لها بلغتها الأم». وتضم اللجنة في عضويتها: «عبدالرحمن عوض الحارثي المدير التنفيذي لدائرة التلفزيون، والدكتور سلطان الرميثي مدير دائرة النشر، وحمد الكعبي رئيس تحرير صحيفة الاتحاد، وعبدالله الزعابي من دائرة الإذاعة، والدكتور خليل الشيخ من مكتب المدير العام، وسامر أبو هواش من الإدارة الرقمية، وباسل رفايعة مدير تطوير النشر، ومحمد المرزوقي من إدارة الاستراتيجية».
وقال عبدالرحمن الحارثي: «إن قنوات تلفزيون أبوظبي ستقوم بدعم عام التسامح بالعديد من البرامج التلفزيونية التي ستقدم محتوى على مستوى كبير من الأهمية لرفع الوعي بين مختلف شرائح المجتمع بقيم التسامح، وأثرها في التعايش السلمي بين الشعوب»، مبيناً أن هذه البرامج ستكون مستقاة من مبادئ وقيم عام التسامح التي تدعو إلى احترام وتقبل الآخرين، وكذلك دعم توجهات الدولة في أن يعم الأمن والسلام في كل دول العالم.
بدوره، أكد حمد الكعبي أن صحيفة «الاتحاد» منذ تأسيسها وهي تعمل على نهج دولتنا بتعزيز قيم التسامح والتعايش السلمي بين الشعوب، وهي اليوم تزخر بالعديد من المواضيع ذات القيمة الثقافية الحضارية العالية التي تدعم قيم التسامح ونبذ العنف والكراهية بين الناس، لذا تخصص في عددها اليومي صفحات تتحدث في هذا الشأن، وتبرز أهمية المبادئ التي أرساها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، المبنية على التسامح والمحبة والخير، حيث نرى أبناء الإمارات يحملون هذه القيم اليوم مشاعل نور وسلام، ليضيئوا بها مستقبل العالم أجمع، ويسطرون بموروثهم التاريخي أزهى معانٍ للتسامح والتعايش بين مختلف الثقافات والأديان».

اقرأ أيضا

الرئيس الأفغاني يكرم أسرة الشهيد جمعة الكعبي في أبوظبي