الاتحاد

عربي ودولي

مشرف يؤكد مقتل قائد عمليات القاعدة في هجوم صاروخي بباكستان


الكويت - اسلام اباد- وكالات الانباء- اكد الرئيس الباكستاني برويز مشرف لدى وصوله امس الى الكويت، مقتل حمزة الربيعة مسؤول عمليات تنظيم 'القاعدة' الارهابي في هجوم في باكستان· فيما ذكرت قناة العربية ان مجهولا اتصل بها نافيا الخبر·
وقال مشرف لدى وصوله الى الكويت في مستهل جولة في المنطقة، ردا على سؤال حول ما اوردته صحيفة باكستانية في هذا الخصوص 'استطيع ان اؤكد لكم 200% مقتل حمزة الربيعة' السوري الجنسية·وكانت صحيفة 'دون' الباكستانية الناطقة بالانجليزية ذكرت امس نقلا عن مصادر لم تحددها ان حمزة الربيعة الذي قدم على انه قائد العمليات في تنظيم 'القاعدة' الارهابي قتل مع اربعة ارهابيين آخرين في هجوم صاروخي الخميس الماضي على منزل في شمال وزيرستان في منطقة قبلية باكستانية عند الحدود مع افغانستان·
واوضح مشرف الذي يزور الكويت لمدة يومين ويلتقي خلال زيارته رئيس الوزراء الشيخ صباح الاحمد الصباح، 'اعتقد انه قتل قبل يومين ان لم اكن مخطئا (·) كان ذلك في شمال وزيرستان في مدينة تدعى ميرالي او ربما الى الشمال من هذه المدينة'·
وهي المرة الاولى التي يزور فيها مشرف الكويت منذ وصوله الى السلطة عام ،1999 وتشمل جولته ايضا اليمن والسعودية·
من جهته قال وزير الاعلام الباكستاني شيخ رشيد أحمد امس ان ابو حمزة ربيع احد أبرز قادة تنظيم 'القاعدة' الارهابي قتل في منطقة قبلية على الحدود مع افغانستان· وكان ربيع وهو قائد لعمليات القاعدة بين خمسة ارهابيين قتلوا في انفجار في المنزل الذي يختبئون فيه في منطقة شمال وزيرستان القبلية يوم الخميس·وقال الوزير لرويترز 'نعم انا أؤكد ان أبو حمزة قتل'·
وكان مسؤولون قد قالوا يوم الخميس ان خمسة ارهابيين قتلوا حينما ادى انفجار الى تدمير المنزل الذي كانوا يقيمون به ولكن سكانا من المنطقة المضطربة قالوا ان طائرة هليكوبتر اطلقت صواريخ على المنزل، فيما قال شهود اخرون ان طائرة من دون طيار اطلقت دفعة من الصواريخ على الهدف·
وقالت الصحيفة انه لم تتم استعادة جثة حمزة من بين الانقاض ولكن رفاقه اخذوها مع جثتين لاثنين اخرين من الاجانب·
وقال مسؤولو استخبارات لرويترز ان حمزة كان يستخدم اسما مستعارا وهو 'نواب' وانهم سمعوا رسالة متداولة بين المتشددين تقول ان نواب قد مات· ويقول مسؤولو الاستخبارات ان حمزة كان رئيس قسم العلاقات الخارجية بجماعة اسامة بن لادن المتشددة·
وقالت 'دون' ان حمزة هرب من هجوم نفذته قوات الامن الباكستانية يوم الخامس من نوفمبر الماضي في نفس الاقليم·
ولكن قتل ثمانية اشخاص في الهجوم منهم زوجته واولاده·
وكان العديد من اعضاء تنظيم 'القاعدة' الارهابي قد احتموا في المنطقة القبلية ذات الحكم شبه الذاتي في باكستان بعد ان اطاحت القوات تحت قيادة الولايات المتحدة بحكم طالبان الافغاني في نهاية 2001 بعد ان رفضت 'طالبان' تسليم الارهابي اسامة بن لادن زعيم التنظيم الارهابي الذي يقف وراء الهجمات الارهابية التي تعرضت لها الولايات المتحدة في11 سبتمبر ·2001
وكان مسؤولون باكستانيون اعلنوا الخميس الماضي ان انفجارا وقع اثناء تصنيع شحنات ناسفة، ادى الى مقتل خمسة اشخاص، بينهم ثلاثة اجانب، في قرية هايسوري في شمال وزيرستان·

اقرأ أيضا

شرطة نيويورك تضبط مشتبهاً به أثار موجة من الذعر بمحطة قطارات أنفاق