الاتحاد

عربي ودولي

الأسد يجدد تأكيد ثقته بالانتصار على «المؤامرة»

دمشق، بيروت (وكالات)- فاجأ الرئيس السوري بشار الأسد أمس، الآلاف من أنصاره في ساحة الأمويين بعد يوم واحد من خطابه في جامعة دمشق ليقول لهم “سننتصر على المؤامرة”. ورددت الحشود شعارات “شبيحة للأبد لعيونك بشار الأسد” و”الشعب يريد بشار الأسد”. وانضمت زوجته أسماء مع ابنهما وابنتهما إلى الحشود. وخاطب الأسد أنصاره قائلاً “عندما علمت أنكم قررتم النزول إلى الشوارع في عدد من الساحات السورية شعرت برغبة عارمة في أن أكون معكم في هذا الحدث، وأردت أن نكون معاً في ساحة الامويين في قلب عاصمة الامويين في قلب دمشق عاصمة المقاومة”. وأضاف “أردت أن أكون معكم في دمشق عاصمة بلاد الشام التي أرادوا لها أن تتحول من أرض الوئام والمحبة والسلام إلى أرض يزرعونها بالدمار والقتل والخراب ولكن هيهات”. وقال الأسد “سننتصر من دون أدنى شك على المؤامرة”، مؤكداً “أنهم في مرحلتهم الأخيرة من المؤامرة، وسنجعلها نهاية لهم ولمخططاتهم”. وأكد وسط هتافات مؤيديه أن “من يريد أن يخاطب الشارع فلينزل إلى الشارع”، مشيدا بالمتظاهرين الذين يقفون في وجه “التغريب” ويدعمون مؤسسات الدولة و”في مقدمتها الجيش”.

اقرأ أيضا

وصول الرئيس البوليفي المستقيل إلى المكسيك التي منحته اللجوء