الاتحاد

عربي ودولي

إيطاليا تحذر من استهداف الإرهابيين لدورة الألعاب الشتوية


عواصم - وكالات الأنباء : حذر وزير الداخلية الايطالي جوسيبي بيزانو امس من أن ارهابيين قد يستهدفون دورة الالعاب الاولمبية الشتوية التي تستضيفها تورينو عام 2006 وتعهد بنشر قوة قوامها تسعة آلاف جندي لتأمين هذا الحدث·وأبلغ بيزانو البرلمان ان إيطاليا تلقت تهديدات عديدة من متشددين وانها بحاجة الى أن تظل في حالة تأهب قصوى قبيل الانتخابات العامة المقررة في ابريل ·2006وقال: 'يجب ان نواصل الاعتقاد بأن وقوع هجوم ضد بلادنا أمر ممكن·ولذلك فحتى اذا لم تكن لدينا الان مؤشرات محددة حول أنشطة تحضيرية فإن تأمين دورة الالعاب الشتوية يمثل أولوية·'الصدى العالمي للحدث وحقيقة أنه يتزامن مع الحملة الانتخابية ربما يمثل في الحقيقة جذبا للمنظمات الارهابية'· وستشرف الحكومة على تأمين دورة الألعاب التي ستجرى في الفترة من العاشر وحتى السادس والعشرين من فبراير ·وأبلغ بيزانو البرلمان ان الشرطة أعدت خطة عمل 'شاملة ودقيقة'·
وقال :'هذا يشمل ضمن أشياء أخرى الالتزام بنشر تسعة آلاف رجل أمن'·
وفي بروكسل فجرت فرق الهندسة حقيبة مشبوهة تسببت أمس بإنذار خاطئ بوجود قنبلة في قصر العدل في بروكسل وأدت إلى تعليق محاكمة 13 متطرفا من أصل مغربي · وفي بريطانيا أعرب عدد من كبار ضباط الشرطة عن قلقهم من اقتراح الحكومة السماح للمحاكم بإغلاق عدد من دور العبادة بما في ذلك المساجد التي يشتبه في انها تحرض على التطرف ·· وحذروا من ان ذلك قد يعتبر هجوما على الإسلام·وقال روبا بيكلي مساعد كبير ضباط الشرطة في بريطانيا ان هناك وسائل أفضل لمعالجة هذه المشكلة· على صعيد السجون الاميركية السرية ذكرت صحيفة 'الفيجارو' الفرنسية ان طائرات مستأجرة من قبل وكالة المخابرات المركزية الاميركية (سي آي ايه) ويفترض انها كانت تنقل سجناء متطرفين، توقفت في فرنسا مرتين على الاقل في 2002 و2005 وقالت الصحيفة ان الرحلة الاولى تعود الى 31 مارس 2002 · من جانبه اتهم نواب البرلمان الاوروبي زعماء الاتحاد بالفشل في الضغط على الولايات المتحدة فيما يتعلق بوجود سجون سرية في أوروبا ·
وقالوا ان بريطانيا الرئيسة الحالية للاتحاد والمفوضية الاوروبية تهربتا من اجراء تحقيق كامل في مزاعم عن ادارة المخابرات الاميركية لسجون سرية في شرق اوروبا ونقل السجناء سرا عبر مطارات أوروبية·وقالت ساره لودفورد عضوة الحزب الديمقراطي الحر في بريطانيا في اجتماع للجنة الحريات المدنية في البرلمان الاوروبي :'لست مطمئنة لوجود تصميم كاف من جانب مجلس دول الاتحاد للوصول الى حقيقة هذه المزاعم'·وأضافت في اشارة الى الرسالة التي كتبها جاك سترو وزير الخارجية البريطانية لواشنطن طالبا تفسيرات لهذه التقارير 'هذا يفتقر كما يبدو لي للحماس' ·واتهم يوهانس فوجنهوبر نائب حزب الخضر في النمسا الدول الاعضاء في الاتحاد والمفوضية الاوروبية بعدم الحرص على التحقيق في هذه المزاعم لانها اذا كانت حقيقية ستحرج الحكومات المتورطة·إلى ذلك أعلن وزير الخارجية الايرلندي ديرموت اهيرن ان وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ستدلي الاسبوع المقبل ببيان حول قضية الرحلات السرية المفترضة ، خلال جولتها في اوروبا·
وقال اثر محادثات أجراها مع رايس في مقر وزارة الخارجية الاميركية ان الولايات المتحدة 'أكدت لنا بشكل قاطع ان مطار شانون الايرلندي لم يستعمل ابدا'·
وأضاف ان رايس 'سترد على الرسالة' التي أرسلها الاتحاد الاوروبي واستفسر فيها عن المعلومات التي تحدثت عن استعمال 'سي آي ايه' لدول اوروبية من أجل نقل سجناء متطرفين·

اقرأ أيضا

ترامب يأسف لعدم زيادة الرسوم على الصين بصورة أكبر