الاتحاد

الرئيسية

واشنطن: الإصلاح السياسي يكمل معادلة النجاح الاقتصادي


واشنطن-هاني الكنيسي:
رحبت وزارة الخارجية الأميركية أمس بإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة خطط إجراء أول انتخابات برلمانية لاختيار نصف أعضاء المجلس الوطني الاتحادي· وقال جيه سكوت كاربنتر نائب مساعد وزيرة الخارجية في مقابلة مع 'الاتحاد' إن الإدارة الأميركية سعيدة بالخطوة الإصلاحية التي أعلنها صاحب السمو رئيس الدولة وتعتبرها 'خطوة أولى عظيمة'· وأضاف 'نأمل أن تكتمل هذه الخطوة التاريخية بخطوات أخرى ونتفهم أن هناك تفاصيل كثيرة تحتاج إلى مزيد من الدراسة'·
وقال كاربنتر 'إن الإمارات أعطتنا نموذجا متميزا للإصلاح الاقتصادي وأظهرت كفاءة في إدارة شؤونها الاقتصادية والحفاظ على مستوى الرخاء الذي ينعم به شعبها، ومن ثم تظهر أهمية خطوة الإصلاح السياسي لإكمال هذه المعادلة الناجحة ودعم الاستقرار'· وأضاف أن ما يعطي إعلان صاحب السمو رئيس الدولة أهمية خاصة هو أن المسألة جاءت بمبادرة ذاتية للإصلاح السياسي، من دون انتظار لحدوث تطورات تفرض الحاجة إلى التغيير كما تفعل دول أخرى، وهو ما يظهر حكمة رئيس الدولة·
وتابع كاربنتر قائلا 'إن أكثر ما يسعدنا في الخطوة التي اتخذتها الإمارات هي أنها جاءت بإرادة ذاتية لم تفرضها أي ظروف خارجية وهو ما حدث أيضا في دول خليجية أخرى··إنها خطوات إصلاحية اتخذها زعماء هذه الدول لشعورهم بضرورة التغيير والإصلاح، ونحن ندرك أن عملية التحول الديموقراطي في الخليج والشرق الأوسط لن تتم بين ليلة وضحاها، وإنما ستحتاج إلى وقت وخطوات متلاحقة، لكن المهم دائما أن تكون هناك بداية جيدة تنطلق من مفهوم الشراكة السياسية'·

اقرأ أيضا

قتيلان إثر إطلاق نار في كشمير