الاتحاد

الإمارات

إبعاد آسيوي هدد قاصراً

الاتحاد

الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

أيدت محكمة النقض بأبوظبي حكماً بمعاقبة شاب آسيوي بالسجن لمدة عام مع إيقاف التنفيذ وإبعاده من الدولة، وإلزامه بأداء مبلغ 21 ألف درهم كتعويض مؤقت للمدعية بالحق المدني، وذلك بعد إدانته بتهديد فتاه قاصر عبر برنامج «سناب شات» ودفعها لتصوير نفسها في أوضاع مخلة.
وكانت النيابة العامة قد وجهت للمتهم تهمتي تهديد المجني عليها بكتابة ألفاظ التهديد في رسالة بعثها إليها عبر برنامج التواصل الاجتماعي (سناب شات)، وإتيان ما من شأنه تحسين المعصية والحض والإغراء على عرض مشاهد مخلة بالآداب العامة، بأن طلب من المجني عليها تصوير نفسها أثناء قيامها بخلع ملابسها، وذلك في رسالة بعثها إليها باستخدام إحدى وسائل تقنية المعلومات، وطلبت معاقبته وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية وقانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات.
وقضت محكمة أبوظبي الابتدائية بحبس المتهم لمدة عام مع إيقاف التنفيذ ومصادرة الجهاز المستخدم في الجريمة، والإبعاد عن الدولة. كما قضت في الدعوى المدنية المقامة من المجني عليها بإلزام المتهم بأن يؤدي للمدعية بالحق المدني مبلغ 21 ألف درهم كتعويض مؤقت. لم يرتض المتهم هذا الحكم فطعن عليه أمام محكمة الاستئناف التي أيدت الحكم المستأنف. فقام المتهم بالطعن عليه مرة أخرى أمام محكمة النقض التي قضت بحكمها المتقدم.
وقد رفضت محكمة النقض دفع المتهم بأن لا صفة لمن قامت بتقديم الشكوى ضده كونها طفلة وكون شهادتها لا تكفي وحدها للإدانة. وقالت محكمة النقض «إن تحصيل الوقائع في الدعوى وتقدير الأدلة فيها والأخذ بما تراه راجحاً منها هو من سلطة محكمة الموضوع التقديرية دون معقب عليها متى كان سائغاً وله أصل ثابت في الأوراق. وأوضحت أن حكم أول درجة المؤيد بالحكم المطعون فيه لأسبابه والمكمل لها قد بين واقعة الدعوى بما تتوافر به العناصر القانونية للجرائم المسندة إلى الطاعن وأدانه بها أخذا مما هو ثابت من أقوال المجني عليها أمام النيابة العامة وإقرار الطاعن المفصل بمحضر جمع الاستدلالات.

اقرأ أيضا

"اتصالات" توفر باقة الحج الجديدة بزيادة البيانات والمكالمات