الاتحاد

الإمارات

مِنَح ضخمة لدعم التغطيات الإعلامية بطرق جديدة

منحت مؤسسة «ذي نايت» الأميركية 17 مشروعاً إعلامياً هبات قيمتها 3,2 مليون دولار.
وتستهدف المشروعات الفائزة تحسين المجتمعات ومراقبة ممارسات الشرطة، ومتابعة تأثر المجتمعات ببعض التشريعات.
وتم الإعلان عن الجهات الفائزة في حفل أقيم الثلاثاء الماضي في نيويورك.
ويأتي ذلك في إطار مسابقة أطلقتها المؤسسة منذ عام 2007 باسم نيوز تشالينج.
ودعمت المسابقة حتى الآن 190 مشروعاً بنحو 47 مليون دولار.
وتكشف المشروعات الفائزة بأحدث منح المؤسسة العالمية عن طرق جديدة لصياغة وتقديم المعلومات والبيانات للجمهور. وتظهر هذه المشروعات كيف يمكن استخدام البيانات لتقديم أفضل خدمة إعلامية ممكنة للمجتمعات المحلية مع فتح الباب أمام الجمهور للاستكشاف والمشاركة في العملية الإبداعية الإعلامية، حسبما نقلت موقع نيمان لاب عن جون براكين نائب رئيس قسم الإبداع الإعلامي في بيان.
وعلى سبيل المثال، فاز بعدد من المنح مشروعات تركز على كيفية القيام بدور رقابي أقوى لكشف أي ممارسات سلبية للشرطة.
وحصل مجموعة من الباحثين في جامعة ستانفورد على 310 ألآف دولار لتطوير نظام يراقب عمليات الإيقاف التي تقوم بها دوريات الشرطة للمسافرين على الطرق السريعة.
وسيقوم هذا النظام بتحليل مئة مليون عملية توقيف على الطريق السريعة، قامت بها دوريات الشرطة خلال السنوات القليلة الماضية عبر الولايات المتحدة. والهدف من المبادرة هو مساعدة الصحفيين على التحقيق في التهم ذات الصلة بالممارسات العنصرية التي قد تنطوي عليها عمليات التوقيف على الطرق السريعة.
وفاز أيضاً مشروع باسم سيتيزن بوليس داتا في شيكاغو بـ 400 ألف درهم لبناء قاعدة بيانات بشأن التقارير الخاصة بسوء سلوك رجال الشرطة.

اقرأ أيضا

زكي نسيبة يستقبل سفير كوريا الجنوبية