الاتحاد

الإمارات

أحمد بن طحنون يشهد حفل تخريج الدفعة الثانية من المتطوعين

أحمد بن طحنون في حديث مع الخريجين (وام)

أحمد بن طحنون في حديث مع الخريجين (وام)

أبوظبي (وام)

شهد اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية حفل تخريج الدفعة الثانية للمتطوعين من رجال الإمارات بمعسكر محوي.
وكان الحماس عنواناً رئيساً للمجندين الذين أقدموا على الانضمام إلى صفوف القوات المسلحة تطوعاً مرسخين مسؤولياتهم ووقتهم لمصلحة الوطن بكل إصرار وعزيمة بعد أن تم الإعلان عن استقبال طلبات التسجيل للدفعة الثانية لالتحاق المواطنين من الفئة العمرية 30 وحتى 40 سنة بشكل اختياري، نظراً إلى الرغبة التي أبدوها والتجاوب الكبير لأبناء الإمارات بمختلف فئاتهم العمرية تجاه خدمة الوطن بكل فخر واعتزاز ودون أي تردد في تقديم الغالي والنفيس لأجل وطنهم.
وقدم المجندون عرضاً عسكرياً لما تضمنه البرنامج التدريبي من تمارين عسكرية وأمنية أكسبتهم أعلى المهارات المطلوبة، فضلاً عن تهيئة وتنمية الأساليب والحياة الصحية للمجندين ورفع لياقتهم البدنية والصحية.
وهنأ اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون آل نهيان، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات بهذه المناسبة الوطنية، مشيداً بانتماء الخريجين ووطنيتهم ومعنوياتهم العالية التي بدت واضحة منذ الدقائق الأولى على وجودهم في معسكر التدريب، مؤكداً التزام هؤلاء الرجال بالثقة التي أولتها لهم قيادتنا الحكيمة في المحافظة على ثروة هذا البلد.
تجدر الإشارة إلى أنه منذ اللحظة الأولى للإعلان عن فتح باب التسجيل للتطوع، توافد رجال الإمارات لينالوا شرف الالتحاق بالخدمة الوطنية، وذلك بعد استيفائهم لشروط اللياقة الطبية وموافقة لجنة الخدمة الوطنية والاحتياطية علماً بأن من متطلبات الالتحاق بالخدمة الوطنية التطوعية، والتي تأتي بشكل اختياري حصول الموظفين على عدم ممانعة من جهات عملهم في الالتحاق بالدورة التي تتضمن برنامجاً تدريبياً مدته 15 أسبوعاً بغض النظر عن المؤهل الدراسي.

اقرأ أيضا