الاتحاد

الرياضي

فخور بفريقي.. ولا نستحق الخسارة !

الاتحاد

الاتحاد

القاهرة (الاتحاد)

أكد المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب المصري قبل إقالته، أن المباراة أمام جنوب أفريقيا، كانت مفتوحة ومتكافئة إلى حد كبير، وأن الفريق المصري لاحت له العديد من الفرص، وأن الفارق الوحيد أن الضيوف نجحوا في تسجيل الهدف، الذي منحهم بطاقة الصعود للدور ربع النهائي.
وأشار أجيري إلى أن الأسباب الرئيسية للخروج من دور الستة عشر تتمثل في أن المحاولات على مرمى جنوب أفريقيا كانت جيدة، ولكن لم ينجح المهاجمون في التسجيل، بفضل تفوق دفاع الضيوف الواضح، بجانب نجاح الهجوم في تسجيل هدف بشباك مصر واستغلال الفرصة للتأهل.
وشدد المدرب المكسيكي على أن منتخب جنوب أفريقيا لعب بصورة جيدة على الأطراف والوسط، وحاول مجاراته في طريقة اللعب، رافضاً تقديم استقالته من منصبه بأي حال من الأحوال، مشيراً إلى أنه المسؤول الأول والأخير عما حدث، والخروج المبكر للفريق والأداء المتواضع في المباريات.
وقال أجيري إنه فخور بالمجموعة التي اختارها للتواجد في كأس الأمم، وأنه المسؤول الأول عن اختياراته، وأن الكل قدم مستويات طيبة، رافضاً التحدث عن أسماء استبعدها من البطولة، مشيراً إلى أنه اختار المجموعة الأفضل، وأنه لا يوجد هناك أكثر من يستحق التواجد في «الكان» أكثر من هؤلاء اللاعبين.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد: مبروك لمحاربي الصحراء