الاتحاد

عربي ودولي

القاعدة تهدد بتوجيه ضربات في جنوب آسيا


كوالالمبور -وكالات الانباء: أعلن نائب رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق امس أن قوة المراقبة البحرية الجديدة التي كونتها ماليزيا بدأت في نشر دوريات على طول سواحل مضيق مالاكا حيث تشهد تلك المنطقة اضطرابات أمنية· وقال نجيب إن المهمة الاساسية للقوة الجديدة توفير الامن عبر المضيق 'الذي يحتل موقع الاولوية'· وبدأت الهيئة عمليات المراقية أمس الاول بإنزال ثلاث سفن في المضيق الذي يتعرض لعمليات قرصنة مستمرة والواقع بين ماليزيا وجزيرة سومطرة الاندونيسية· ونقلت وكالة أنباء 'برناما' الماليزية عن نجيب قوله إننا 'أصبحنا نمتلك وللمرة الاولى في التاريخ منظمة متكاملة تهتم بالامن البحري'· وعبر نجيب عن ثقته في أن القوة الجديدة ستلقى ترحيبا حارا من المجتمع الدولي خاصة في ضوء المخاوف الامنية في مضيق مالاكا· وقال نجيب أنه من المتوقع أن تتسلم القوة الجديدة 17 سفينة أخرى بحلول يناير المقبل مضيفا أنه من المنتظر إضافة جناح جوي لزيادة قدرات المراقبة· وتقع الهيئة في قاعدة لوموت البحرية شمال غربي ماليزيا· وتخطط الحكومة لتوسيع عملياتها لتغطي مياه ماليزيا الاقليمية الاخرى· ويعبر مضيق مالاكا سنويا نحو 50 ألف سفينة محملة بنحو ثلث تجارة العالم· وتطل ماليزيا وإندونيسيا وسنغافورة بحدودها على المضيق· الى ذلك تحقق ماليزيا في تهديدات وردت على شبكة الانترنت من جانب تنظيم 'القاعدة' بمهاجمة أهداف حكومية ودبلوماسية في انحاء جنوب شرق اسيا· ونقلت الوكالة عن رزاق قوله 'يجب ان نحقق في هذا الزعم· إذا كانت لديهم بنية اساسية ارهابية فإنه سيتعين علينا اتخاذ اجراء'· أذيعت هذه التهديدات في موقع على الانترنت يقول انه يحمل رسالة من مجموعة تصف نفسها بأنها فرع تنظيم القاعدة في دول جنوب شرق اسيا· ويحمل الموقع 'اعلان حرب' بلغة البهاسا الاندونيسية ويحذر المسلمين في ماليزيا وتايلاند وسنغافورة واندونيسيا والفلبين ويحثهم على تجنب المباني الحكومية ومباني البرلمانات ومنشآت الجيش ومراكز الشرطة والسفارات· وقال الموقع ان 'هذه الاماكن اهداف لهجمات'· ووصف الموقع ايضا اثنين من صناع القنابل الماليزيين ينسب اليهما سلسلة هجمات في اندونيسيا بأنهما 'نمور الاسلام'· واحدهما أزهري حسين الذي قتل في معركة بالاسلحة مع الشرطة الاندونيسية الشهر الماضي بينما الثاني هو نور الدين ام· توب الذي لم يعتقل بعد· وقال نجيب وهو وزير دفاع ان العديد من المزاعم التي وردت في مواقع على شبكة الانترنت استهدفت ارباك أو تخويف الناس·

اقرأ أيضا

روسيا تنقل مفاعلاً نووياً بعد الانفجار الغامض في قاعدة عسكرية