الاتحاد

الإمارات

المزروعي يبحث في إندونيسيا سبل تعزيز العلاقات الثنائية

المزروعي يترأس فريق العمل الاقتصادي الإماراتي إلى إندونيسيا

المزروعي يترأس فريق العمل الاقتصادي الإماراتي إلى إندونيسيا

ترأس معالي سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والصناعة، فريق العمل الاقتصادي لدولة الإمارات المشارك في الاجتماع الثنائي مع جمهورية إندونيسيا، والذي عقد في العاصمة جاكرتا.

ويبحث فريق العمل خلال الاجتماع تعزيز العلاقات الثنائية ومجالات التعاون، خاصة في ما يتعلق بقطاعات الطاقة والتعدين والسياحة والتطوير العقاري والطيران، بالإضافة إلى مناقشة آليات وسبل توسيع آفاق التعاون الإقليمي وتعزيز فرص التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين، بما يخدم الأهداف والمصالح المشتركة.

ويضم وفد الدولة كلاً من سعادة محمد عبدالله بن مطلق الغفلي سفير الدولة لدى الجمهورية الإندونيسية، وسعادة حميد بن سالم الأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة، وسعادة محمد سيف السويدي المدير التنفيذي لإدارة الأصول في جهاز الإمارات للاستثمار، والدكتور بخيت الكثيري الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للبترول، وعبدالعزيز عبدالله الهاجري الرئيس التنفيذي لدائرة المعالجة والتكرير والتصنيع في شركة "بترول أبوظبي الوطنية" (أدنوك)، وحمد بن شهوان الظاهري المدير التنفيذي لإدارة الاستثمار المباشر في جهاز أبوظبي للاستثمار، وممثلين عن صندوق أبوظبي للتنمية، وشركة مبادلة للتنمية، وطيران الإمارات، وطيران الاتحاد، وموانئ دبي العالمية، ومؤسسة دبي لتنمية الصادرات، وغرفة أبوظبي، وغرف التجارة والصناعة بدبي والشارقة وأم القيوين والفجيرة ورأس الخيمة وعجمان، وممثلين من اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة، ومن الجهات الحكومية والخاصة وكبار رجال الأعمال بالدولة.

وفي مستهل الزيارة استقبل فخامة يوسف كالا نائب رئيس جمهورية إندونيسيا معالي سهيل بن محمد المزروعي والوفد المرافق له، وأعرب عن تطلعه بأن تسهم هذه الزيارة في تعزيز العلاقات الثنائية في شتى المجالات.

وبدوره نقل معالي وزير الطاقة والصناعة تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى قيادة جمهورية إندونيسيا وشعبها، وتمنياتهم بالمزيد من الرقي والتقدم والازدهار.

وأكد معالي سهيل المزروعي حرص دولة الإمارات على تطوير علاقات التعاون بين البلدين الصديقين وتعزيز مجالات التعاون في شتى المجالات، بما يعود بالمنفعة والمصلحة المشتركة على كلا البلدين، والرغبة في تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.

اقرأ أيضاً: المزروعي: مهمة الحفاظ على توازن سوق النفط.. مستمرة

وأشاد بالعلاقة الاقتصادية القوية بين البلدين، مؤكداً أن العلاقات بين دولة الإمارات وجمهورية إندونيسيا متميزة وتشهد تطوراً مستمرا برعاية قيادتي البلدين، متمنياً أن تتكلل هذه الزيارة بالنجاح بما يسهم في تعزيز وتطوير علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين والشعبين الصديقين.

وأوضح معاليه خلال اللقاء أهمية الاجتماع الثنائي لفريق العمل الاقتصادي الإماراتي - الإندونيسي في تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية في مختلف المجالات الاستثمارية والتجارية، مؤكداً على أهمية الوصول إلى توصيات عملية ومخرجات ملموسة وصولاً الى تحقيق رؤية قيادتي البلدين الصديقين.

ومن جانبه، رحب فخامة نائب الرئيس الإندونيسي بمعاليه والوفد المرافق له، مشيداً بالعلاقات المتميزة التي تجمع البلدين الصديقين، والتعاون والشراكة المثمرة بينهما في مختلف المجالات، وأعرب فخامته عن ترحيب إندونيسيا بحرص دولة الإمارات على تطوير العلاقات الثنائية الإندونيسية - الإماراتية، وأكد استعداد بلاده لدعم كل أوجه التعاون الثنائي بين البلدين.

وتضمنت الزيارة عدداً من اللقاءات مع كبار المسؤولين في جمهورية إندونيسيا، حيث التقى معالي وزير الطاقة والصناعة والوفد المرافق له معالي السيدة ريتنو مارسودي وزيرة الخارجية الإندونيسية، وتم خلال اللقاء بحث مسار العلاقات الثنائية بين البلدين.

كما التقى معاليه والوفد المرافق له معالي إجناسيوس جونان، وزير الطاقة والموارد المعدنية الإندونيسي الذي بدوره ترأس الوفد الاندونيسي في الاجتماع الثنائي.

وتم بحث فرص التعاون الاقتصادي والاستثماري وتبادل وجهات النظر حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

كما التقى وفد الدولة كلاً على حدة مع عدد من كبار المسؤولين الإندونيسيين وعدد من الشركات والمؤسسات الإندونيسية بهدف تعزيز العلاقات الثنائية ودفع التبادل التجاري بين البلدين وتعزيز التدفقات الاستثمارية المشتركة.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة يتلقى رسالة خطية من الحاكم العام لنيوزيلندا