الاتحاد

الاقتصادي

شراكة بين غرفة أبوظبي و سي إن بي سي لدعم الحركة الاقتصادية في الإمارة


وقع سعادة راشد محمد الحر السويدي عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي رئيس لجنة الإعلام والترويج بالغرفة أمس بحضور عضو مجلس الإدارة وعضو اللجنة سعادة أحمد محمد الرميثي ومدير عام الغرفة سعادة محمد عمر عبدالله اتفاق تفاهم وشراكة مع محطة 'سي ان بي سي عربية' الاقتصادية التلفزيونية التي تتخذ من الإمارات مقرا لها، ووقع الاتفاق عن جانب المحطة التلفزيونية محمد مؤمنين نائب رئيس المحطة للبرامج والأخبار·
وشدد سعادة السويدي على أهمية هذا الاتفاق ليس فقط بالنسبة للمؤسستين 'الغرفة والمحطة التلفزيونية' بل أيضا على مستوى القطاع الاقتصادي في إمارة أبوظبي خصوصا وأن هذا القطاع يشهد مرحلة نمو لم يسبق لها مثيل، وأشار إلى أهمية أن تتواجد محطة تلفزيونية اقتصادية بحجم 'سي ان بي سي عربية' على الساحة في أبوظبي من أجل المساهمة بنقل الصورة الحقيقية لحركة الاقتصاد من كافة جوانبها لاسيما وأن هذا التواجد يتم عبر التعاون والشراكة مع صرح كبير كغرفة تجارة وصناعة أبوظبي·
وقال سعادة رئيس لجنة الإعلام والترويج إن هذا الاتفاق يهدف إلى إنشاء علاقة قوية مبنية على قاعدة متينة بين الغرفة والمحطة التلفزيونية بما يحقق الفائدة المرجوة لكلا الطرفين خصوصا في ظل وجود النية والإرادة لتحقيق مجموعة من الأهداف وفي مقدمتها التعاطي الإعلامي المتميز مع القضايا التي تدخل في النسيج الاقتصادي المرتبطة بإمارة أبوظبي ونشاطاتها المختلفة، وختم السويدي بالقول إن أهم ما في هذا الاتفاق المفتوح بصورة كبيرة للتطور الدائم هو الحرص على أن تكون المحصلة العامة بمثابة العمود الفقري للعلاقة الثنائية بين الطرفين· من جهته أكد سعادة أحمد محمد الرميثي عضو مجلس إدارة الغرفة وعضو لجنة الإعلام والترويج على أن العلاقة المنهجية والمتطورة تصب في قناة المصلحة المشتركة كما تساهم في خضوع العمل المشترك والإنتاج للنضوج الدائم، وشدد الرميثي على أن التعاون بين غرفة تجارة وصناعة أبوظبي والمحطة لا يقتصر على الفائدة الآنية بل ينسحب أيضا على الانجازات المستقبلية التي بلا شك ستكون هامة لأن الآليات المنتجة لها تعتمد التطور كقوة دفع أساسية لها·
وقال سعادة محمد عمر عبدالله مدير عام الغرفة إن غرفة تجارة وصناعة أبوظبي تفتح آفاق التعاون والشراكة مع كل المؤسسات الإعلامية المحلية والعربية والأجنبية من منطلق رؤيتها التي تستند على ضرورة تعزيز هذا النوع من التعاون من أجل المصلحة العامة· وأضاف أن أي تعاون يستند إلى قاعدة المنفعة المتبادلة لا يعطي ثمارا للطرفين المعنيين فحسب بل لكل الجهات والمؤسسات المرتبطة بهما، مشيرا إلى أن الإعلام المتميز لا يقدم الأشياء والحقائق فقط بل يساهم بصورة مباشرة في عملية التثقيف التي يحتاجها أي متابع في زمن أصبحت فيه المعلومة الصحيحة المصاحبة بتحليل واع سلاحا قويا يضاهي الأسلحة التقليدية·

اقرأ أيضا

88.6 مليار درهم تجارة أبوظبي خلال 5 أشهر