صحيفة الاتحاد

دنيا

أحمد توفيق.. وضع بصمته بـ«أنا البرادعي»

رشوان توفيق وشيرين في مسلسل «الفرسان» (من المصدر)

رشوان توفيق وشيرين في مسلسل «الفرسان» (من المصدر)

القاهرة (الاتحاد)

أحمد توفيق من أكثر الفنانين الذين أثروا الدراما الرمضانية بعشرات المسلسلات الناجحة، سواء على صعيد التمثيل أو الإخراج، خصوصاً وأن علاقته بدأت مع الدراما عقب افتتاح مبنى التلفزيون 1960، وتعيينه رئيساً لإدارة الاستديوهات، حيثي قدم العديد من التمثيليات والسهرات الدرامية الناجحة، ومنها «رسالة السماء»، و«عجوز خيبر»، و«سعدية الغجرية».
وأخرج خلال مشواره مسلسلات دينية وتاريخية ناجحة، بدأها بالجزء الرابع من «محمد رسول الله» لمحمود ياسين، ومحمد العربي، وهناء ثروت، وأشرف عبدالغفور، وزيزي مصطفى، و«جاء الإسلام بالسلام» لعبدالله غيث، وليلى فوزي، و«رسول الإنسانية» لعبدالله غيث، ويحيى شاهين، وليلى طاهر، و«الإسلام حضارة» لحسن يوسف، وعمر الحريري، و«الإسلام والإنسان» لعمر الحريري، وحسن عابدين و«ساعة ولد الهدى» لعبدالله غيث، وسميحة أيوب، و«عمر بن عبدالعزيز»، و«هارون الرشيد، وقام ببطولتيها نور الشريف، و«الحسن البصري» لعزت العلايلي، وأحمد بدير، وتيسير فهمي.
وإلى جانب هذه الأعمال أخرج عدداً من الأعمال الاجتماعية والإنسانية، ومنها «عم حمزة» لفريد شوقي، ومحمد العربي و«الشاهد الوحيد» لفريد شوقي، وصلاح السعدني، و«ولا يزال الحب مستمراً» ليحيى شاهين، وأمينة رزق، وزهرة العلا، وعمر الحريري، و«لن أعيش في جلباب أبي» لنور الشريف، وعبلة كامل، و«أخرج مسلسل «رد قلبي» المأخوذ عن الفيلم السينمائي الشهير، وقام ببطولة المسلسل هدي سلطان، وحسن حسني، ومحمد رياض، وأحمد السقا، ونرمين الفقي، و«قمر سبتمبر» لميرفت أمين، و«المهنة طبيب»، و«عيب يا دكتور» لعزت العلايلي. وإلى جانب هذه المسلسلات التي تولى إخراجها، شارك بالتمثيل في عشرات المسلسلات الرمضانية، وبدأها 1969 من خلال مسلسل «أبداً لن أموت» أمام عزت العلايلي، وعماد حمدي، وميمي شكيب، ونبيلة عبيد وإخراج نور الدمرداش، ثم «حمزة البهلوان» مع صلاح قابيل، وعبدالغني قمر، ومحمد الدفراوي، و«سليمان الحلبي» مع عبدالله غيث وأحمد مرعي، ومحسنة توفيق، وقدم العام 1982 واحداً من أفضل أدواره في مسلسل «وتوالت الأحداث عاصفة» أمام عبدالله غيث، وسهير البابلي، وليلى علوي، ومشيرة إسماعيل، وجسد فيه شخصية «عبدالستار» صاحب المقولة الشهيرة: أنا البرادعي يا رشدي، ورغم انشغاله بالإخراج، إلا أنه شارك بأدوار متميزة في مسلسلات رمضانية أخرى، منها «ثمن الخوف»، و«الفرسان»، و«الخروج من المأزق»، و«لما التعلب فات»، و«يا ورد مين يشتريك».