الاتحاد

الرئيسية

الأسهم تقلص خسائرها إلى 56 مليار درهم في نهاية الأسبوع

الأسهم تقلص خسائرها إلى 56 مليار درهم في نهاية الأسبوع

الأسهم تقلص خسائرها إلى 56 مليار درهم في نهاية الأسبوع

تمكنت أسواق المال المحلية من تقليص خسائر قيمتها السوقية 56 مليار درهم في نهاية أسبوع عصيب·
وبلغت ذروة خسائر الأسواق يوم الثلاثاء الماضي نحو 107 مليارات درهم بسبب عمليات تسييل عشوائية نفذتها محافظ استثمارية أجنبية تأثرت بانهيارات أسواق المال العالمية·
ومنيت بورصة أبوظبي بأعنف موجات هبوط منذ تأسيسها في عام ،2000 فيما سجل سوق دبي المالي أكبر خسارة في يوم واحد في أكثر من 22 شهراً، وفي جلسة أمسس الأول تمكنت الأسواق من استعادة توازنها بفضل تدخل محافظ استثمارية محلية وإغراءات تدني أسعار العديد من الأسهم، إضافة الى قرار المصرف المركزي بتخفيض أسعار الفائدة، مما مكنها من استعادة نحو 60 مليار درهم في جلسة واحدة· وفي نهاية جلسة أمس تراجعت الأسهم تحت وطأة عمليات جني الأرباح التي نفذها المستثمرون أمس بعد أن سادت حالة تراقب وحذر خوفاً من معاودة الأسواق إلى التراجع وترقباً إلى اتجاه الأسواق العالمية، مما أدخل الأسهم التي قفزت بمستويات عالية في حالة من التباطؤ·
وأغلق المؤشر العام لسوق الإمارات في تداولات أمس على انخفاض بنسبة 1,03%، متخلياً عن 8,3 مليار درهم لتبلغ خسائره الأسبوعية قرابة 56 مليار درهم لينهي تداولات الأسبوع متراجعاً بنسبة 6,51%، مقارنة بإغلاق الأسبوع السابق·
وتماسكت سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس أمام عمليات جني الأرباح واستطاعت أن تسجل ارتفاعاً هامشياً مدعومة بأداء قطاعي الاتصالات والبنوك لتغلق عند 4581,54 نقطة بينما تراجع سوق دبي المالي بنسبة 2,66% ليغلق مؤشره عند مستوى 5602,37 نقطة·
وأرجع وسطاء حالة الحذر والترقب التي سادت أوساط المستثمرين أمس إلى التقلبات التي تشهدها الأسواق العالمية بعد استفحال أزمة الرهن العقاري وأزمة الائتمان، إلا أنهم اعتبروا أن مؤشرات يوم أمس كانت جيدة بعد أن أغلقت غالبية الأسواق العالمية على ارتفاع· واعتبر وسطاء المؤشرات التي بثتها سوق أبوظبي أمس إيجابية فقد استطاعت أن تصمد في وجه عمليات جني الأرباح متماسكة بعد أن سادت المستثمرين حالة من الترقب والحذر الشديدين لانتظار المؤشرات العالمية كون السوق باتت تتأثر بما يحدث عالمياً· وقال وائل أبومحيسن المدير التنفيذي لشركة الأنصاري للخدمات المالية من الطبيعي أن تحدث عمليات جني للأرباح في السوقين، فالجميع كان يتوقع أن تحدث بشكل أقوى مما كانت عليه، لكن السوق تماسكت في وجهها واستطاعت أن تغلق مرتفعة وهو دليل على قوتها وعلى كونها سوقا استثمارية بامتياز·
وكانت موجة التراجع في الأسهم قد طالت معظم أسواق العالم، فقد تراجعت مؤشرات الأسواق الأميركية (داو جونز) والألمانية والفرنسية واليابانية بنسبة 13% تقريباً، مقارنة بأعلى مستوياتها في شهر يناير الجاري، بينما شهدت مؤشرات أسواق الهند وروسيا والصين والبرازيل تراجعا بلغ قرابة 15%، وهناك الآن حوالي 38 سوقاً للأسهم من أستونيا إلى الأرجنتين والنرويج وسويسرا وسنغافورة تشهد تراجعاً بنسب مختلفة تصل إلى 20%، مقارنة بأعلى مستوياتها خلال الشهر الجاري· وقال أبومحيسن وفقاً لما تشهده الدولة والمنطقة من نمو ملحوظ، والنتائج الجيدة التي تحققها شركات المساهمة العامة··· نتوقع أن يكون أداء الأسواق جيداً خلال العام الجاري، وأن يشهد ارتفاعاً بنهاية عام 2008 ربما لن يقل عما شهدناه في العام الماضي·


أغلقت على ارتفاع هامشي بدعم من الاتصالات والبنوك
سوق أبوظبي تتماسك أمام رغبة المستثمرين في تثبيت الأرباح


تماسكت سوق ابوظبي للأوراق المالية أمس وسط حذر شديد وترقب من قبل المستثمرين بعد التذبذب الحاد في الأسواق العالمية، إلا أن السوق خالفت غالبية التوقعات المتشائمة واستطاعت أن تغلق على ارتفاع هامشي بنسبة 0,14% مدعومة بالأداء القوي لقطاع الاتصالات والبنوك·
وكانت السوق شهدت عمليات جني أرباح بعد الارتفاع الكبير الذي حققته أمس الأول بنسبة 6,34% معوضة 20 مليار درهم من خسائرها على مدار خمس جلسات متتالية، لتغلق مع نهاية تداولات الأسبوع على تراجع بلغت نسبته 4,97% فاقدة 234 نقطة·
وأرجع وسطاء حالة الحذر والترقب التي سادت أوساط المستثمرين أمس إلى التقلبات التي تشهدها الأسواق العالمية بعد استفحال أزمة الرهن العقاري وأزمة الائتمان، إلا أنهم اعتبروا أن مؤشرات يوم الخميس كانت جيدة بعد أن أغلق مؤشر نيكي مرتفعاً وعادت أسواق المنطقة إلى تسجيل ارتفاع أمس الأول وتعرض بعضها إلى عمليات جني للإرباح كما في قطر وعمان اللتين أغلقتا أمس على التوالي على تراجع طفيف بلغت نسبته 0,35% و0,9%· وقال وائل ابومحيسن المدير التنفيذي لشركة الأنصاري للخدمات المالية إن المؤشرات التي بثها السوق أمس كانت ايجابية حيث استطاع أن يصمد في وجه عمليات جني الأرباح متماسكاً بعد أن سادت المستثمرين حالة من الترقب والحذر الشديدين لانتظار المؤشرات العالمية كون السوق باتت تتأثر بما يحدث عالمياً·
وأضاف من الطبيعي أن تحدث عمليات جني للأرباح فالجميع كان يتوقع أن تحدث بشكل أقوى مما كانت عليه لكن السوق تماسك في وجهها واستطاع أن يغلق مرتفعاً وهو دليل على قوته وعلى كونه سوقاً استثمارية بامتياز·
وأشار إلى أن أداء الشركات المدرجة مميز وان نتائجها مميزة أيضاً واتت اكبر من التوقعات حيث يبلغ معدل دوران السهم بعد نتائجها قرابة 11 مرة وهو رقم جاذب جدا للاستثمارات·
وأضاف أن كل المؤشرات جيدة وان ما حصل خلال الأسبوع الماضي كان يندرج في إطار البيع العاطفي الذي تراجع مع يوم الأربعاء الماضي منوهاً إلى أن حالة الترقب والحذر التي سيطرت على المستثمرين أمس قد تكون بداية سيادة النزعة الإيجابية، رغم أنها قد تحتاج إلى بعض الوقت لكي تستقر مجدداً· وكانت موجة التراجع في الأسهم قد طالت معظم أسواق العالم فقد تراجعت مؤشرات الأسواق الأميركية (داو جونز) والألمانية والفرنسية واليابانية بنسبة 13% تقريباً مقارنة بأعلى مستوياتها في شهر يناير الجاري· بينما شهدت مؤشرات أسواق الهند وروسيا والصين والبرازيل تراجعاً بلغ قرابة 15%، وهناك الآن حوالي 38 سوقاً للأسهم من استونيا إلى الأرجنتين والنرويج وسويسرا وسنغافورة تشهد تراجعاً بنسب مختلفة تصل إلى 20% مقارنة بأعلى مستوياتها خلال الشهر الجاري· وأغلق مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية عند 4581,54 نقطة، وتم تداول 260 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1,19 مليار درهم نفذت من خلال 5685 صفقة· وسجلت 16 شركة ارتفاعاً في جلسة الأمس بينما تراجعت أسهم 27 شركة من أصل 44 شركة تم تداول أسهمها· وحلت شركة الدار العقارية في المرتبة الأولى بين أكثر الشركات نشاطاً وبلغ حجم تداولاتها قرابة 231 مليون درهم وأغلقت متراجعة على 10,25 درهم تلتها شركة أركان لمواد البناء بتداول بلغ حجمه قرابة 220 مليون درهم وأغلقت متراجعة على 3,68 درهم، أما شركة آبار للاستثمار البترولي فقد بلغ حجم تداولاتها قرابة 138 مليون درهم وأغلقت متراجعة أيضاً على 4,41 درهم، أما شركة صروح فقد بلغ حجم تداولاتها قرابة 93 مليون درهم وأغلقت مرتفعة على 8,03 درهم، تلتها شركة رأس الخيمة العقارية بتداولات بلغ حجمها قرابة 80 مليون درهم وأغلقت متراجعة على 2,58 درهم·
وسجل بنك الفجيرة الوطني أعلى نسبة ارتفاع سعري في تداولات الأمس بلغت 9,87% وأغلق على 5,23 درهم تلاه شركة أسماك بارتفاع بلغت نسبته 9,28% وأغلقت على 6,24 درهم· أما أكثر الشركات تراجعاً فحلت شركة سيراميك رأس الخيمة أولاً بتراجع بلغت نسبته 6,73% وأغلقت على 4,57 درهم تلتها الإمارات لتعليم قيادة السيارات بتراجع بلغت نسبته 5,08% وأغلقت على 5,05 درهم·
قطاعياً ارتفعت ثلاثة قطاعات كان أعلاها قطاع الصناعة الذي سجل ارتفاعاً بنسبة 2,23% تلاه قطاع الاتصالات بارتفاع بلغت نسبته 1,08% ثم قطاع البنوك والخدمات المالية بارتفاع بلغت نسبته 0,29%· وتراجعت القطاعات الأخرى وكان ابرز تراجع لقطاع البناء الذي تراجع بنسبة 1,97% فيما تراجع قطاع الطاقة بنسبة 1,4% وقطاع العقارات بنسبة 0,32%·


243 مليون درهم مشتريات العرب والأجانب

أبوظبي (الاتحاد)- بلغت مشتريات العرب والأجانب في سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس قرابة 324 مليون درهم مشكلة ما نسبته 27,21% من إجمالي المشتريات·
وبلغت مشتريات العرب منها قرابة 185,4 مليون درهم، فيما بلغت مشتريات الأجانب قرابة 138,6 مليون درهم·
وبلغت مبيعات العرب والأجانب 339,6 مليون درهم، مشكلة نحو 28,53% من إجمالي المبيعات· وبلغت مبيعات العرب منها 139,6 مليون درهم، فيما بلغت مبيعات الأجانب 200 مليون درهم· وبلغ صافي الاستثمار العربي والأجنبي في تداولات الأمس قرابة 15 مليون درهم كمحصلة بيع· وبلغت مشتريات الشركات والمؤسسات في تداولات الأمس قرابة 398 مليون درهم، فيما بلغت مبيعاتهم قرابة 370,5 مليون درهم· وبلغت مشتريات الأفراد 792 مليون درهم، فيما بلغت مبيعاتهم 819,9 مليون درهم·

أبوظبي الوطني يفصح عن بياناته الاثنين المقبل

أبوظبي (الاتحاد)- قال بنك أبوظبي الوطني إنه يعتزم الإفصاح عن بياناته المالية يوم الاثنين المقبل عقب عقد اجتماع مجلس إدارته· وقال البنك في بيان نشر على موقع سوق أبوظبي للأوراق المالية إن اجتماع مجلس الإدارة سيناقش الموافقة على الميزانية العمومية للبنك وحساب الأرباح والخسائر عن عام 2007 ومناقشة التوزيعات، والموافقة على دعوة الجمعية العمومية العادية وغير العادية للانعقاد وتحديد بنودها وموعد انعقادها· وقال البنك إنه سيزود السوق بقرارات التوزيعات فور انتهاء الاجتماع·

136 مليون درهم أرباح الإمارات للتأمين

أبوظبي، (الاتحاد)-حققت شركة الإمارات للتأمين أرباحا صافية بلغت 136 مليون درهم للسنة الماضية 2007 بنسبة نمو بلغت 63,8% مقارنة بأرباح عام 2006 البالغة 83 مليون درهم·
وبلغ إجمالي الأقساط المكتتبة 489 مليون درهم عام 2007 مقارنة بـ 342,6 مليون درهم عام 2006 بنسبة نمو بلغت 42,8% ·وبلغت الأرباح التأمينية 46,2 مليون درهم مقارنة بـ 23,8 مليون درهم·وبلغ إجمالي صافي الموجودات 1,4 مليار درهم مقارنة 1,1 مليار درهم عام 2006 ·وارتفع العائد على السهم إلى 113 فلسا لعام 2007 مقارنة بـ 69 فلسا عام 2006 بنسبة نمو بلغت 63,8 %·

الإمارات دبي الوطني يفتتح مركزاً للقروض السكنية

دبي (الاتحاد)- أعلن الإمارات دبي الوطني عن افتتاح أول مركز لتمويل القروض السكنية، معززاً بذلك حقيبة منتجاته وخدماته المالية الواسعة والمبتكرة· وأفاد جمال بن غليطة، المدير العام للأعمال المصرفية للأفراد وإدارة الثروات في الإمارات دبي الوطني أن هذا الإنجاز الملفت هو خطوة جديدة للبنك نحو تعزيز مسيرة ريادته وتميزه عن سائر البنوك الأخرى· وقال: ''إن حرصنا على تلبية متطلبات عملاء القروض السكنية لدينا من خلال منحهم حلولاً متخصصة تعكس مدى الأهمية التي نوليها لتبقى خدماتنا دائماً على مستوى تطلبات العملاء، نحن على ثقة بأن هذه المبادرة المبتكرة ستساهم في تطوير قطاع تمويل الوحدات السكنية في المنطقة''·
من ضمن الخدمات التي يوفرها هذا المركز المتخصص استشارات لتمويل الوحدات السكنية وتزويد العملاء بمعلومات حول المنتجات والحسابات وطريقة تقديم طلب الحصول على تمويل سكني وطلبات التقييم·

3,78 مليار درهم قيمة المعاملات
عمليات جني أرباح قفزة الأربعاء تهبط بأسهم دبي
2,6% توزان مبيعات ومشتريات الأجانب لأول مرة منذ 6 جلسات

عاطف فتحي دبي- اختتمت أسهم دبي المعاملات الأسبوعية على انخفاض بلغت نسبته 2,66% جاء نتيجة مسارعة شرائح من المستثمرين إلى جني بعض الأرباح بعد الارتفاع القياسي الذي سجلته الأسهم في معاملات الأربعاء بنسبة فاقت 10%، وسجلت أسعار الأسهم المتداولة تقلبا على مدار الجلسة تبعاً لتباين حركتي العرض والطلب، وأنهت أسهم 19 شركة يومها على انخفاض مقابل ارتفاع أسعار 5 شركات فقط واستقرار سعر شركة واحدة· وبلغ إجمالي قيمة المعاملات 3,78 مليار درهم من خلال تنفيذ 17307 صفقات على 798,6 مليون سهم·
وبنهاية معاملات الخميس وصل معدل تراجع المؤشر العام للسوق الى 5,56% منذ بداية العام الحالي·
وقد واصل سهم سوق دبي المالي تحسنه مضيفاً 20 فلساً الى رصيده بنسبة 3,98% عند الإغلاق وصولاً الى 5,23 درهم، فيما كان سهم ''دو'' في صدارة الخاسرين بتراجعه 50 فلسا بنسبة 8,18% الى 5,61 درهم وكذلك سهم أمان الذي تراجع 1,45 درهم بنسبة
5,28% الى 26 درهماً وتراجع سهم تمويل 36 فلساً بنسبة 5,10% الى 6,70 درهم وسهم دبي الإسلامي 50 فلساً بنسبة 4,42% الى ،10,80 كما تراجع سهم إعمار العقارية 55 فلساً بنسبة 4,06% الى 13 درهماً· وتركزت المعاملات بصورة ملحوظة على سهم دبي المالي ومعه كل من ديار والعربية وإعمار والخليج للملاحة وهي الأنشط من حيث الكمية، وتصدر إعمار قائمة الأنشط من حيث القيمة تبعه سهم السوق ومن ثم ديار والعربية وأملاك·
وأشار ناشطون في السوق للاتحاد إلى أن التراجع الذي حدث أمس كان متوقعاً على نطاق واسع، ولا يمثل مفاجأة، وانه لو تأخر ولم يحدث في جلسة الخميس كان مؤكداً في بداية الأسبوع المقبل، وقال عمرو دياب رئيس قسم مبيعات المؤسسات في المجموعة المالية هيرميس:'' انتعشت سوقا الأسهم في الإمارات العربية يوم الأربعاء بعد التراجع الحاد في جلسة الثلاثاء، وسجلت سوق دبي ارتفاعاً نسبته 10% وبلغ حجم التداول نحو 6,3 مليار درهم، بينما ارتفعت سوق أبوظبي بنسبة 6,3% وبلغ حجم التداول 1,8 مليار درهم، وقد كان التصحيح الذي حدث أمس منتظراً''· وأعرب دياب عن اعتقاده انه ما زالت هناك قيمة عالية لمعظم الأسهم التي يتم تداولها في السوق، وأن القيمة الحقيقية لهذه الأسهم أعلى من مستوياتها الحالية·
وقد تعادلت كفة مبيعات ومشتريات الأجانب أمس إلى حد بعيد، مع تفوق هامشي في جانب الشراء لأول مرة منذ بدء التراجع الحاد للسوق الأربعاء قبل الماضي، حيث بلغت قيمة مشتريات الأجانب من الأسهم أمس 1,326 مليار درهم بنسبة 35,06% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم 1,322 مليار درهم بنسبة 34,94% من إجمالي قيمة المبيعات، وبلغ صافي الاستثمار الأجنبي 4,44 مليون درهم كمحصلة شراء·
ومن أكثر الشركات ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها المدينة للتمويل والاستثمار بإغلاق 9,90 درهم بنسبة تغير بلغت 6,45% والمجموعة العربية للتأمين (أريج) بإغلاق 3,37 درهم بنسبة تغير بلغت 4,33% وشركة سوق دبي المالي بإغلاق 5,23 درهم بنسبة تغير بلغت 3,98% والشركة الخليجية للاستثمارات العامة بإغلاق 10,00 درهم بنسبة تغير بلغت 3,52% وشركة عمان للتأمين المساهمة العامة بإغلاق 12,10 درهم بنسبة تغير بلغت 2,11%·
بينما كانت أكثر الشركات انخفاضاً في أسعارها شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة بإغلاق 5,61 درهم بنسبة تغير بلغت 8,18% وشركة دبي الإسلامية للتأمين وإعادة التأمين بإغلاق 26,00 درهم بنسبة تغير بلغت 5,28% وشركة تمويل بإغلاق 6,70 درهم بنسبة تغير بلغت 5,10% وبنك دبي الإسلامي بإغلاق 10,80 درهم بنسبة تغير بلغت 4,42% والشركة الإسلامية العربية للتأمين (اياك) بإغلاق 3,48 درهم بنسبة تغير بلغت 4,40%· وفيما يتعلق بالشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول فقد حققت إعمار العقارية تداولات بقيمة 989 مليون درهم ثم شركة سوق دبي المالي بقيمـة 927 مليون درهم ثم شركة ديار للتطوير بقيمـة 438,6 مليون درهم ثم العربية للطيران بقيمـة 305 ملايين درهم ثم أملاك للتمويل بقيمـة 182,7 مليون درهم· وبالنظر إلى أداء القطاعات في سوق دبي المالي فقد بلغ مؤشر قطاع البنوك 3,397,66 نقطة بتـداول 80,1 مليون سـهم بقيمـة 528,5 مليون درهم وبلغ مؤشر قطاع الاستثمار والخدمات المالية 7,569,74 نقطة بتـداول 208,7 مليون سـهم بقيمـة 1,1 مليار درهم وبلغ مؤشر قطاع التأمين 4,673,50 نقطة بتـداول 16,3 مليون سـهم بقيمـة 62,8 مليون درهم وبلغ مؤشر قطاع العقارات والإنشاءات الهندسية 12,253,89 نقطة بتـداول 269 مليون سـهم بقيمـة 1,6 مليار درهم وبلغ مؤشر قطاع الاتصالات 907,77 نقطة بتـداول 7,3 مليون سـهم بقيمـة 43,6 مليون درهم وبلغ مؤشر قطاع النقل 912,99 نقطة بتـداول 209,5 مليون سهم بقيمـة 406,2 مليون درهم وبلغ مؤشر قطاع المرافق العامة 5,334,13 نقطة بتـداول 7,7 مليون سهم بقيمـة 24,5 مليون درهم·

اقرأ أيضا

المحتجون اللبنانيون يرفضون ترشيح وزير سابق لرئاسة الحكومة