الاتحاد

الإمارات

محمد يوسف نائباً لرئيس الاتحاد العام للصحفيين العرب

القاهرة (الاتحاد) - انتخب محمد يوسف رئيس جمعية الصحفيين بالدولة نائباً لرئيس الاتحاد العام للصحفيين العرب في الانتخابات التي اجريت أول من أمس بالقاهرة وحصل فيها على 59 صوتا من إجمالي 83 صوتا.
وكانت أعمال المؤتمر العام الثاني العشر لاتحاد الصحفيين العرب قد انطلقت أمس الأول وافتتحها وزير الإعلام المصري صلاح عبد المقصود بحضور وفود 18 من النقابات والجمعيات والاتحادات الصحفية بالوطن العربي واختتمت أعماله أمس.
وأجريت الانتخابات على المرشحين من النقابات والاتحادات الصحفية المشاركة بالمؤتمر أعضاء اتحاد الصحفيين العرب وتقدم لها 20 من أعضاء الوفود الصحفية العربية. وأسفرت الانتخابات عن فوز أحمد يوسف البهبهاني رئيس جمعية الصحفيين الكويتية بمنصب رئيس الاتحاد كما فاز أيضا بمنصب نواب رئيس الاتحاد كل من مؤيد اللامي نقيب الصحفيين العراقيين وعبد الله البقالي الأمين العام للنقابة الوطنية للصحافة المغربية و طارق المومني نقيب الصحفيين الاردنيين والدكتور عبد الله الجحلان الأمين العام لهيئة الصحفيين السعودية. كما فاز بمنصب الأمين العام حاتم زكريا عضو مجلس نقابة الصحفيين المصريين و منصب الأمين المالي كارم محمود الأمين العام لنقابة الصحفيين المصريين، كما فاز بمنصب عضو الأمانة العامة للاتحاد كل من الدكتور عبدالناصر النجار نقيب الصحفيين الفلسطينيين وأم كلثوم محمد المصطفى عضو رابطة الصحفيين الموريتانيين وسلمى الجلاصي عضو مجلس نقابة الصحفيين التونسيين والدكتور محيي الدين تيتاوي رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين وياسين المسعودي نقيب الصحفيين اليمينيين وسالم الجهوري الأمين العام لجمعية الصحفيين العمانية والياس عون نقيب محرري الصحافة اللبنانية. وخرج من التشكيل كل من ممدوح الولي نقيب الصحفيين المصريين وهشام يونس وجمال عبد الرحيم أعضاء مجلس نقابة الصحفيين المصريين وعاشور التليسي عضو مجلس رابطة الصحفيين الليبيين.
واجتمعت الأمانة العامة صباح امس بتشكيلها الجديد لمناقشة خطة عمل الاتحاد في الفترة القادمة. وشارك في أعمال المؤتمر من جمعية الصحفيين بالإمارات منى بوسمرة أمينة السر العام لجمعية الصحفيين الإماراتية ومصطفى الزرعوني أمين صندوق الجمعية وسعيد البادي رئيس لجنة التدريب والتطوير بالجمعية. وأصدر المؤتمر في نهاية أعماله البيان الختامي وتلاه فخري أبو حمدة رئس لجنة الصياغة للمؤتمر العام في اجتماع الأمانة العامة بتشكيلها الجديد حيث ركز البيان على الأجواء العامة التي تسود الساحة العربية والتحولات الكبرى التي تشهدها المنطقة العربية.

اقرأ أيضا