الاتحاد

الاقتصادي

محتال يكلف سوسييتيه جنرال الفرنسي 5 مليارات يورو

سوسييتيه جنرال تكبد خسائر فادحة بسبب عملية احتيال

سوسييتيه جنرال تكبد خسائر فادحة بسبب عملية احتيال

كشف المصرف الفرنسي ''سوسييتيه جنرال'' الخميس أنه كان ضحية احتيال في نشاطات الوساطة في داخله أدى الى خسائر بقيمة 4,9 مليارات يورو على الأقل تضاف الى مليارين آخرين مرتبطين بأزمة الرهن العقاري في الولايات المتحدة·
وأعلن المصرف الفرنسي ''سوسييتيه جنرال'' الخميس أن وسيطاً يعمل في باريس يقف وراء عمليات الاحتيال الداخلي التي قدرت خسائرها بقيمة 4,9 مليارات يورو والتي كشف عنها المصرف أمس·
وقال البنك في بيان إن أحد موظفي البنك يتولى تنفيذ صفقات محدودة في المشتقات المالية بالبورصات الأوروبية قام بتنفيذ تعاملات كبيرة على الأوراق المالية بما يتجاوز سلطاته المحدودة بطرق احتيالية، وكان يخفي هذه التعاملات من خلال نظام تعاملات وهمية متكررة، مما كبد البنك خسائر بلغت 9ر4 مليار يورو، وأشار البنك إلى أنه قرر طرح حصة من أسهمه للبيع بهدف زيادة رأسماله لتغطية هذه الخسائر، وقد تم وقف التعامل على سهم ''سوسييتيه جنرال'' في بورصة باريس أمس· في الوقت نفسه اضطر البنك الفرنسي لشطب 05ر2 مليار يورو من محفظة قروضه خلال الربع الأخير من العام الماضي على خلفية خسائر القروض عالية المخاطر في قطاع التمويل العقاري الأميركي·
ورغم هذه الخسارة الكبيرة، ستكون الأرباح الصافية للمصرف الفرنسي إيجابية خلال 2007 وتقدر بين 600 و800 مليون يورو، لكن التراجع كبير جداً بالمقارنة مع تقرير النتائج الصافية التي بلغت 5,221 مليار يورو في ،2006 ولمواجهة هذا الوضع، قال المصرف في بيان إنه سيقوم بزيادة رأسماله بمقدار 5,5 مليار يورو في الأسابيع المقبلة·

اقرأ أيضا

استبيان لـ«المركزي»: تفاؤل البنوك بنمو التمويل الربع الأول من 2020