الاتحاد

الرياضي

6 بطولات لـ «جولف مينا» في النصف الثاني

دبي (الاتحاد)



أعلنت جولة الجولف في دول مينا «الشرق الأوسط وشمال أفريقيا»، إحدى مبادرات هيئة الشيخ مكتوم للجولف، عن إقامة 6 بطولات في النصف الثاني للموسم السابع للجولة المعتمدة والمانحة لنقاط التصنيف العالمي من المنظمات الدولية لرياضة الجولف.

ويشمل النصف الثاني من الموسم الذي ينطلق سبتمبر المقبل إقامة بطولات في أبوظبي ودبي وعجمان والكويت، وللمرة الأولى في الأردن، وذلك مع إقامة بطولة أيلة للجولف في مدينة العقبة.

وانطلق الموسم الحالي في شهر مارس الماضي بإقامة تأهيلية المغرب، تلتها 9 بطولات في المغرب ورأس الخيمة وتايلاند وجنوب أفريقيا، على أن يستكمل النصف الثاني بعد التوقف خلال الصيف، حيث ستكون البداية مع بطولة دبي كريك المفتوحة التي تقام في نادي خور دبي للجولف واليخوت بالفترة 11 إلى 13 سبتمبر المقبل، ثم جولة سيتيزن كلاسيك في نادي إلس للجولف في مدينة دبي الرياضية من 18 إلى 20 من الشهر نفسه، على أن تقام في ذات الشهر أيضاً، وتحديداً بين يومي 25 و27، بطولة جولف سيتيزن أبوظبي المفتوحة في نادي ياس لينكس.

وتتوجه الجولة للمرة الأولى نحو الأردن، وتحديداً إلى مدينة العقبة، لإقامة بطولة أيلة للجولف في نادي أيلة للجولف بالفترة من 5 إلى 7 أكتوبر المقبل، ثم تقام بطولة صحارى الكويت في نادي صحارى للجولف في العاصمة الكويتية بالفترة 16 إلى 18 من الشهر نفسه.

وسيكون ختام الجولة للمرة الأولى في نادي الزوراء للجولف بعجمان، وذلك بين 23 إلى 26 أكتوبر المقبل، وهي البطولة التي سيتم في ختامها تتويج الفائزين بصدارة الترتيب العام ومنح بطاقات الدعوة للمشاركة في البطولات الدولية، حيث تتيح جولة الجولف في دول مينا، المجال لمتصدري الترتيب بالمشاركة في العديد من البطولات العالمية، ومنها بطولة أوميجا دبي ديزرت كلاسيك التي تقام في نادي الإمارات للجولف في إطار الجولة الأوروبية للجولف.

ويشهد الموسم الحالي تنافساً قوياً بمشاركة لاعبين من جنسيات متنوعة حول العالم، وعرفت البطولات التسع الأولى من الموسم تتويج 9 أبطال مختلفين، بما يجعل التنافس على صدارة الترتيب في البطولات المقبلة على أشده وأكثره ترقباً هذا الموسم.

وعبر محمد جمعة بوعميم، رئيس جولة الجولف في دول مينا، عن سعادته بإعلان روزنامة النصف الثاني من الموسم التي تم العمل عليها لتوفير أرضية صلبة للاعبي الجولف المحترفين والهواة لتطوير مستوياته والتنافس على أفضل ملاعب الجولف في المنطقة، مع صعود أسماء جديدة تؤكد مساعي الجولة التي أطلقناها من أجل نشر وتطوير رياضة الجولف ودعم اللاعبين العرب تحديداً، وتوفير المجال لهم للتنافس مع لاعبين عالميين وكسر الحواجز أمامهم.

وأشاد بوعميم بانضمام الأردن إلى قائمة بطولات الجولة، وقال: نرحب بكل فخر بانضمام نادي أيلة للجولف لإقامة بطولة في الأردن الذي وفر لنا فرصة توحيد الجهود معهم للعمل على دعم رياضة الجولف على نطاق أوسع، وبما سيساعدنا على ترسيخ مكانة هذه الجولة التي تسير بخطوات واثقة نحو العالمية، ونتطلع أن تساهم البطولة في تحقيق أقصى الفوائد للاعبين المشاركين.

وتابع: كما أننا نتطلع بالقيام بزيارتنا الأولى إلى نادي الزوراء للجولف في عجمان الذي ستقام عليه البطولة الختامية للجولة بنظام 72 حفرة، وهو ما يعكس ما ساهمت به الجولة في تأكيد موقع دولة الإمارات على خريطة الأحداث الرياضية.

وختم: مع تقديم الجولة نقاطاً على التصنيف العالمي المؤهل إلى الألعاب الأولمبية، فإننا نرى أموراً كبيرة لهذه الجولة التي تواصل المضي قدماً في طريقها، وتمهد المسار اللازم لأي لاعب من المنطقة من أجل تحقيق حلم المشاركة في الألعاب الأولمبية، كما تمنح اللاعبين الشباب الخبرة التي من الصعب الحصول عليها سابقاً.

اقرأ أيضا