الخميس 29 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

جمعية أم المؤمنين في عجمان تنظم ورشة عمل الابتكار

23 أغسطس 2016 22:36
آمنة النعيمي (عجمان) نظمت جمعية أم المؤمنين في مقرها بقاعة الزهراء في عجمان ورشة عمل تحت عنوان «إدماج مفهوم الابتكار المؤسسي»، بالتعاون مع الاتحاد النسائي العام، حضر الورشة 110 مستفيدين من مختلف الجهات الحكومية والخاصة. تحدث في الورشة الملازم أول إلهام المعيني من وزارة الداخلية، وتناولت خلالها مفهوم الابتكار، حيث عرفته بأنه أية فكرة تحقّق منفعة عامة تم تطويرها واختبارها وتنفيذها، وقد تكون على شكل منتج جديد أو خدمة جديدة أو تحديث عمليات داخلية قائمة أواقتراح سياسة، أو حتى من خلال التفكير بتحدٍّ معيّن بطريقة مختلفة أو التوقف عن ممارسة معيّنة لم يثبت نجاحها. وتحدثت عن أهمية الابتكار، حيث يحقق التنافسية ويساهم في ترشيد النفقات وتحسين أداء العاملين وتشجيع التعاون، إضافة إلى تحقيقه للتميز المؤسسي، ثم تناولت المعيني دور القيادة في تحقيق الابتكار من خلال تطبيق مفاهيمه وتوفير البيئة المناسبة له وتأهيل الموارد البشرية الإيجابية ثم تحفيزهم علي الابتكار. كما تحدثت المحاضرة عن رؤية الإمارات وتوجهات الابتكار لديها ومعايير منظومة التميز الحكومي، حيث يستحوذ الابتكار على نسبة 20 في المئة. وقالت المعيني: إن تطوير وتطبيق أنظمة إدارة الابتكار تقوم على تطوير ومراجعة وتحديث سياسة واستراتيجية للابتكار بما يتوافق مع رؤية ورسالة واستراتيجية الجهة الاتحادية ومع الاستراتيجية الوطنية للابتكار. وتتضمن كذلك تطوير وتطبيق أنظمة الإدارة والابتكار استخدام معايير واضحة لتحديد أولويات فرص التحسين والتطوير التي تحتاج إلى حلول إبداعية واختيار الأفكار الإبداعية المجدية بما يتوافق مع استراتيجية الجهة الاتحادية ومع الاستراتيجية الوطنية للابتكار في جميع مجالات عملها، وبما يسهم في تحقيق استراتيجية الجهة والأجندة الوطنية مثل «تقديم خدمات جديدة ومبتكرة وتنفيذ الأعمال واستحداث مبادرات وبرامج وسياسات بطرق إبداعية تحقق قيمة مضافة لجميع المعنيين». وتوفير بيئة العمل والقنوات الملائمة والأدوات التي تحفز الموارد البشرية والمتعاملين والمعنيين على المشاركة في أنشطة الإبداع والابتكار المرتبطة بعمل الجهة بما يتوافق مع معايير وأدلة عمل مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي. ثم تناولت الملازم أول إلهام المعيني، أدوات الابتكار وهي الاستبيانات والاستطلاعات «كأداة داعمة»، حيث يعتبر الاستبيان طريقة بحث لجمع المعلومات من مجموعة أفراد باستخدام استطلاعات رأي أومقابلات موحده. وأوضحت المعيني متى يكون الاستبيان مفيداً، وهو عندما نرغب في الحصول على أفكار جديدة من مجموعة أو مجموعات أفراد مختلفة. وعندما نرغب في معرفة ملاحظات وآراء المشاركين والموظفين والأطراف المعنية بشأن برنامج معين. وعندما نريد التعرف على مستوى معرفة وسلوك وصفات المشاركين في برنامج معين، وكذلك عندما نريد جمع معلومات بطريقة سرية عن الأمور الحساسة المتعلقة بالعمل. وتناولت استخدام أداة القبعات الست، حيث يمكن استخدام هذه الأداة بشكل فردي أو من خلال مجموعة للتأكيد على تخطي العقبات والتضاربات في المناقشات عند وجود وجهات نظر مختلفة. وأوضحت أن لكل قبعة تفكير آلية، وشكل تفكير مختلف، وصنفتها حسب ألوان متعددة وهي القبعة البيضاء وترمز إلى التفكير من خلال الاطلاع على الحقائق، والحمراء ترمز إلى التفكير المتعلق بالناحية الانفعالية والعاطفية، والصفراء ترمز إلى التفكير المتفائل والإيجابي، والسوداء ترمز إلى التفكير السلبي والنتائج السلبية.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©