الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 3 متشددين بضربة جوية أميركية في باكستان

قال مسؤولو مخابرات باكستانيون امس إن طائرة أميركية بلا طيار أطلقت صاروخين على منطقة وزيرستان الشمالية بباكستان على الحدود مع افغانستان مما ادى الى مقتل ثلاثة متشددين. واستهدفت الطائرة منزلا في قرية تقع على بعد 35 كيلومترا غرب ميران شاه وهي البلدة الرئيسية في وزيرستان الشمالية معقل متشددي طالبان والقاعدة.

من جانب آخر أعلن الجيش الباكستاني في بيشاور (شمال غرب) مقتل عشرة من عناصر طالبان وأسر خمسة آخرين في معارك وقعت في منطقة القبائل الباكستانية على الحدود مع افغانستان. وقال ضابط رفيع في الجيش الباكستاني طلب عدم الكشف عن اسمه إن المعارك جرت في مدينة لوارا ماندي المجاورة للحدود مع افغانستان في وزيرستان الجنوبية التي تعتبر معقلا لطالبان والقاعدة.
وأضاف المصدر نفسه أن “جثث مقاتلي طالبان نقلت إلى قاعدة عسكرية مجاورة نقل اليها أيضا الأسرى”. وشرح ضابط آخر أن المعارك اندلعت عندما “فتح عناصر طالبان النار على مركز مراقبة قرب الحدود فرد الجنود على النار بالمثل ما ادى الى مقتل المتشددين العشرة”.
وأوضح أن الجيش لم يتكبد أي خسائر خلال هذه المعارك. وأوضح مسؤولون أمنيون باكستانيون أنهم يرجحون أن يكون القتلى من أنصار زعيم طالبان باكستان حكيم الله محسود. وكان الأخير وزع السبت تسجيلاً بصوته لينفي المعلومات التي تسربت حول مقتله في غارة جوية أميركية على موقع في منطقة القبائل أوقعت 15 قتيلاً على الأقل.
وفي حوادث أخرى أفادت أنباء بان مسلحين فجروا مدرسة حكومية في مقاطعة خيبر لتصل الهجمات على المؤسسات التعليمية خلال اسابيع الى 15 مدرسة .وذكر مركز الاعلام العسكري في وادي سوات احد محافظات اقليم الحدود الشمالي الغربي ان اربعة مسلحين تابعين لحركة طالبان قتلوا في اشتباك مع القوات المسلحة في (جار باغ) بالوادي وضبط الجيش كميات كبيرة من الاسلحة والذخائر.
وقتل عضو من لجنة السلام الموالية للحكومة وثلاثة مسلحين في اشتباك وقع بمقاطعة مهمند وقام مسلحون مجهولون باغتيال الزعيم القبلي مالك عبد القيوم في مقاطعة باجور .وأصيب جنديان بجروح عندما انفجرت عبوة ناسفة أثناء عملية عسكرية في قطاع (جندولا) بمقاطعة وزيرستان. كما اعتقلت قوات الجيش أربعة مشتبهين وعثرت على أسلحة وذخائر خلال عمليات البحث وإزالة الألغام في عدة أماكن بوادي سوات

اقرأ أيضا

عواصف رعدية شديدة تضرب أستراليا وسط حرائق الغابات