الاتحاد

دنيا

اتهامات بالخروج عن التقاليد في ختام كرنفال ابوجا


اختتم كرنفال ابوجا 2005 فعالياته وسط جدل وخلافات واسعة بين رافضين للكرنفال وفكرته واتهام منظميه بالخروج عن التقاليد والآداب العامة في نيجيريا وبين مؤيدين يؤكدون إن الكرنفال نجح في جذب الآلاف من السياح من جميع أنحاء العالم·ونفى اوتوجبا سيجون مسؤول إعلام الكرنفال خروج كرنفال ابوجا عن التقاليد والآداب العامة النيجيرية مشيرا إلى أن الذين عارضوا الكرنفال اتخذوا مواقفهم قبل انطلاقه واعتقدوا انه سيكون نسخة من الكرنفالات التي تجري في دول أمريكا اللاتينية، وقال سيجون إن كرنفال ابوجا الذي استمر لأربعة أيام شاركت فيه كل الأقاليم والقبائل النيجيرية وتمكن من عكس الثراء الثقافي المتنوع الذي تتمتع به نيجيريا·
وأشار سيجون إلى أن السبب الأساسي لتنظيم كرنفال ابوجا 2005 كان محاولة جادة شاركت فيها كل المؤسسات الحكومية والأهلية النيجيرية لتنشيط السياحة المحلية والخارجية، مشيرا إلى أن الاستعراضات الفنية والغنائية تمكنت من جذب الآلاف من سياح دول غرب أفريقيا والاتحاد الأوروبي· وأكد أن اللجنة المنظمة قررت أن يقام الكرنفال كل عام·

اقرأ أيضا