دبي (الاتحاد) نجح مراقبو وحدة الرقابة الاجتماعية ببلدية دبي في ضبط 293 طناً، و800 كيلو جرام من المخلفات والمواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك، كان بعض المخالفين يحاولون ترويجها وبيعها للعمال في منطقة سكن العمال بالمحيصنة وورسان وجبل علي، إضافة إلى ضبط 42 شجرة نخيل. صرح بذلك فيصل البديوي رئيس قسم إدارة الأسواق ببلدية دبي. وقال: «إن التقرير الصادر عن الوحدة عن الفترة من أول العام الماضي وحتى نهاية أبريل الماضي، كشف أن مراقبي الوحدة نجحوا في القبض على 2266 من الباعة الجائلين والحمالين، إضافة إلى القبض على 449 متسولاً خلال الفترة نفسها، وأيضاً القبض على 19 من مغسلي السيارات غير القانونيين، و35 قصاباً ومنظفي أسماك غير قانونيين». وأوضح التقرير أن المراقبين قاموا بنحو 7 آلاف و800 جولة تفتيشية طبقاً للخطة، محققين زيادة قدرها 116% عن المستهدف، مشيراً إلى أنه قد تم ضبط 33 ألفاً و631 قطعة مواد متنوعة غير صالحة للاستهلاك، علاوة على ضبط 4486 مواد غذائية غير صالحة، وكذلك ضبط 44 مصنفاً فكرياً مقلداً. وذكر التقرير أن الأشهر من يناير وحتى مايو حققت أعلى معدل في الضبط، وخاصة فيما يتعلق بالباعة المتجولين والمتسولين ومغسلي السيارات، وأيضاً في ضبط المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك الآدمي، فيما قلت النسبة خلال الأشهر الباقية من العام، وكانت أقلها في شهر ديسمبر في كافة عمليات الضبط. وذكر: إن الوحدة تلقت 445 بلاغاً من مركز الاتصال بوجود مخالفات، مما أسفر عن القيام بنحو 1240 جولة تفتيشية غير مخطط لها. وقال التقرير: «تم ضبط 2400 كيلو جرام من مادة البان غير الصحية التي تستخدمها العمالة الآسيوية، منها 2050 كيلو جراماً في شهر فبراير و350 كيلو جراماً في شهر أبريل الماضي، بعد أن كانت قد اختفت خلال العام الماضي بالكامل».