الاتحاد

الاقتصادي

«دبي القابضة » تطرح 40 قطعة أرض لتطوير مشاريع فندقية في مشاريعها الرئيسية

جناح دبي للعقارات في المعرض (تصوير أفضل شام)

جناح دبي للعقارات في المعرض (تصوير أفضل شام)

يوسف العربي (دبي)

طرحت مجموعة دبي القابضة 40 قطعة أرض للبيع في السوق المحلي لتطوير مشاريع فندقية من فئة الثلاث واربع نجوم في مختلف مشاريعها القائمة، بحسب محمد الحباي، الرئيس التنفيذي للتخطيط العمراني والبنية التحتية في مجموعة دبي للعقارات، الذي أكد أن المجموعة تعتزم افتتاح أول حديقة مغلقة ومكيفة في العالم على مساحة 50 مليون قدم مربع.
وأكد الحباي في تصريحات على هامش المشاركة في سوق السفر العربي 2014 الذي انطلقت فعالياته أمس، أن الفنادق المزمع تطويرها تتوزع على مشاريع الشركة الرئيسية في الخليج التجاري وقرية الثقافة ودبي لاند وممشى جميرا«JPR» ومشروعات "تيكوم".
واكد الحباي أن المجموعة أقرت حزمة تسهيلات لعملائها المستثمرين الثانويين من مالكي الأراضي بمشاريع المجموعة حيث أتاحت فرصة تغيير نوع ترخيص البناء من الأبراج المكتبية إلى الفنادق لتحفيز الاستثمار في القطاع الفندقي.
ولفت إلى أن المجموعة تعتزم تدشين أول مشروع فندقي تطوره الشركة خلال العام الحالي، حيث قررت الشركة تحويل أحد الأبراج المكتبية في منطقة الخليج التجاري إلى فندق متوقعاً بدء عمليات التحويل وتوقيع اتفاق إدارة الفندق قريباً.
وأوضح الحباي أن المجموعة تعكف على تطوير مشروع «حديقة الفراشات» ضمن «دبي لاند»، والذي يعد أول حديقة من هذا النوع مغلقة ومكيفة في العالم على مساحة 50 مليون قدم مربع، حيث سيجري الافتتاح خلال الأشهر القليلة المقبلة.
وقال إنه في إطار جهود الشركة لاستكمال أعمال البنية التحتية في «دبي لاند» ومشاريع «دبي للعقارات» ستتسلم الشركة قبل نهاية العام 4 محطات كهرباء بطاقة 132 كيلو واط، وأخرى خامسة في العام المقبل 2015، كما يجري في الوقت الراهن التفاوض مع هيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا» لتنفيذ 4 محطات أخرى خلال 30 شهراً.
وقال الرئيس التنفيذي للتخطيط العمراني والبنية التحتية في «دبي للعقارات» أنه تم الاتفاق مع «هيئة طرق ومواصلات دبي» على تنفيذ عدد من مشاريع الطرق والجسور والمداخل والمخارج لبعض من المشاريع التطويرية في «الخليج التجاري» و«دبي لاند»، حيث تم تعيين شركات استشارات هندسية لوضع دراسة وإعادة تخطيط بعض المشاريع.
وأعلنت «مجموعة دبي للعقارات»، ذراع التطوير العقاري لشركة «دبي القابضة» والمطوّر الرئيسي للممشى في جميرا بيتش ريزيدنس، أنها تواصل الاستثمار في أبرز وجهة سياحية في دبي لضمان الحفاظ على مكانتها كواحدة من أبرز الوجهات وأكثرها استقطاباً للزوار في الإمارة.
ويخضع «الممشى» حالياً لعمليات تحسين كبيرة تهدف إلى تعزيز تجربة التجزئة وترسيخ مكانته البارزة كوجهة جذب للسياح من مختلف أنحاء العالم. وتشمل التحسينات مساحات جديدة مظللة للعديد من المطاعم ومنافذ التجزئة على طول «الممشى» في مستوى الشارع، فضلاً عن تحسين مظهر الشوارع، وإضافة سلالم متحركة تؤدي إلى مرافق التجزئة الجديدة والمحسنة في مستوى البلازا.
وتعمل «مجموعة دبي للعقارات» أيضاً مع الهيئات الحكومية لتحسين حركة السيارات والمشاة داخل وحول «الممشى» من خلال إنشاء نقاط وصل مع المحطات المستقبلية المخطط لها لترام دبي.

اقرأ أيضا

انخفاض مخزونات النفط الأميركية مع زيادة مصافي التكرير الإنتاج